بكين تغلق مزيداً من الأماكن لمكافحة كوفيد-19 والغضب يتصاعد من إغلاق شنغهاي (Mark Schiefelbein/AP)
تابعنا

أغلقت العاصمة الصينية بكين مزيداً من الصالات الرياضية ومراكز التسوق ودور السينما والمجمعات السكنية اليوم الجمعة مع تكثيف السلطات عمليات تتبع المخالطين لاحتواء تفشي كوفيد-19، في حين تصاعد الاستياء من الإغلاق القاسي المستمر منذ شهر في شنغهاي.

ففي شنغهاي، وهي مركز مالي، احتج سكان عالقون خلف أسوار أقيمت في أحياء مختلفة على الإغلاق وصعوبات الحصول على المؤن بالطَّرق على الأواني في المساء، وذلك وفقاً لروايات شاهد من رويترز وسكان.

وفي العاصمة بكين بدأ حي تشاويانغ، وهو أول حي يخضع سكانه لاختبارات جماعية هذا الأسبوع، الجولة الأخيرة من ثلاث جولات من عمليات الفحص اليوم الجمعة بين سكانه البالغ عددهم 3.5 مليون نسمة. ومن المقرر أن تُجري معظم الأحياء الأخرى الجولة الثالثة من الاختبارات غداً السبت.

وكثّف حي تشاويانغ الذي سجل أكبر نسبة إصابات بالتفشي الحالي في بكين، الإجراءات الرامية إلى الحد من انتقال العدوى وأعلن أن المزيد من المناطق السكنية معرضة للخطر.

وأعلنت بكين تسجيل 49 حالة أمس الخميس مقابل 50 في اليوم السابق.

أما شنغهاي فسجلت 52 حالة وفاة جديدة بكوفيد-19 أمس الخميس، ارتفاعاً من 47 في اليوم السابق. وأعلنت السلطات المحلية تسجيل 9545 إصابة جديدة غير مصحوبة بأعراض أمس، مقابل 9330 في اليوم السابق، بينما ارتفعت الحالات المصحوبة بأعراض إلى 5487 من 1292.

واستمرت الانتقادات الموجهة إلى الحكومة في التزايد بخاصة بشأن مؤن الغذاء الحكومية، إذ يشتكي سكان بعض المناطق من أن حصصهم الغذائية تصل بوتيرة أقل من غيرهم.

تعليق خدمات السكك الحديدية مع الصين

ذكرت وكالة يونهاب الرسمية للأنباء اليوم الجمعة أن كل خدمات قطارات الشحن العابرة للحدود بين الصين وكوريا الشمالية توقفت بعد ظهور سلسلة من الإصابات بمرض كوفيد-19 في مدينة داندونغ الصينية الحدودية.

ونقلت الوكالة عن مصادر غير محددة أن السلطات في داندونغ قررت تعليق الخدمات بناء على طلب من كوريا الشمالية.

جاء تعليق الخدمات بعد أقل من أربعة أشهر على تخفيف كوريا الشمالية إغلاقها للحدود المستمر منذ أكثر من عامين لمكافحة تفشي فيروس كورونا الذي بدأ في مطلع 2020.

وذكرت السلطات في العاصمة الكورية الجنوبية سول أنها تواصل متابعة الوضع من كثب.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً