ترمب: ربما هو (بالدوين) الذي حشا السلاح بالرصاص (Gaelen Morse/Reuters)

قال الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب إن الممثل أليك بالدوين ربما يكون قد تعمّد قتل مديرة تصوير فيلم "راست" غالينا هاتشينز.

وبعد أكثر من أسبوعين على الحادث، لم يستبعد ترمب في حديث إذاعي أن يكون بالدوين قد تعمد حشو السلاح بالرصاص الحي بدلاً من استخدام الرصاص الفارغ، ما أسفر عن مقتل هاتشينز وإصابة شخصين آخرين بجروح.

وقال: "من يأخذ سلاحاً نارياً ويصوبه نحو مصور سينمائي ثم يضغط على الزناد؟".

وأضاف أنه لو كان في يده مسدس لم يكن له أن يتصرف بهذه الطريقة تحت أي ظرف.

وهاجم ترمب بالدوين، الذي كان من أشرس معارضيه أثناء توليه الرئاسة واشتُهر بعروض كان يسخر فيها من ترمب، واصفا إياه بـ"المغفل". وأضاف أن بالدوين "رجل مضطرب" ودخل في عراك بالأيدي مع الصحفيين أكثر من مرة.

واعتبر أن لدى بالدوين علاقة مباشرة بما حدث في 21 أكتوبر/تشرين الأول الماضي بولاية نيو مكسيكو، قبل أن يضيف: "ربما هو الذي حشا السلاح بالرصاص".

وكانت شبكة "CNN"، أعلنت الجمعة، أن ممثلاً أمريكياً أطلق عيارات من سلاح يفترض أنه "خلبي" أثناء تصوير فيلم بولاية نيو مكسيكو جنوب غرب الولايات المتحدة، ما أسفر عن مصرع مديرة التصوير وإصابة المخرج.

وقال مكتب شرطة مقاطعة "سانتا في"، في بيان إن "مديرة التصوير هاليانا هاتشينز (42 عاماً)، والمخرج جويل سوزا (48 عاماً) أصيبا بالرصاص، الخميس، عندما أطلق الممثل أليك بالدوين النار من سلاح، يفترض أنه خلّبي، في موقع تصوير فيلم راست، قرب مدينة سانتا في، عاصمة ولاية نيو مكسيكو".

وتفيد التحقيقات الجارية في مقتل هاتشينز أن بالدوين أطلق النار عن طريق الخطأ أثناء تصوير فيلم "راست".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً