خفر السواحل التركي ينقذ 22 طالب لجوء أعادتهم اليونان قسراً إلى المياه الإقليمية التركية ببحر إيجة (AA)

أنقذ خفر السواحل التركي 22 طالب لجوء في بحر إيجة بعد أن دفعتهم اليونان قسراً إلى المياه الإقليمية التركية.

وقالت مصادر أمنية لوكالة الأناضول مساء الأحد، إن قيادة خفر السواحل التركي تلقت بلاغاً بوجود مجموعة من طالبي اللجوء على متن زورق مطاطي قبالة ولاية إزمير غربي البلاد.

وحسب المصادر، أرسلت القيادة فريقاً لإنقاذ طالبي اللجوء قبالة قضاء ديكيلي التابع لإزمير.

ونُقل طالبو اللجوء إلى مقر إدارة الهجرة في الولاية لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وتَبيَّن أن فرق خفر السواحل اليوناني أجبرت هؤلاء الأشخاص على التوجه إلى المياه الإقليمية التركية.

وتستضيف تركيا 3.5 مليون لاجئ سوري. وتتهم الاتحاد الأوروبي بعد الإيفاء بتعهداته بشأن تقديم مساعدات مالية مقابل استقبالها اللاجئين.

وكشفت أزمة الهجرة عام 2015 التي شهدت دخول أكثر من مليون طالب لجوء إلى أوروبا، عن مدى قصور قواعد اللجوء والهجرة في الاتحاد الأوروبي.

وقُبيل قمة الاتحاد الأوروبي المقررة يومي 25 و26 مارس/آذار، التي ستركّز على العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، حضّت دول جنوب أوروبا "ميد 5"، باقي أعضاء الاتحاد الأوروبي على التضامن معها في حمل عبء المهاجرين الوافدين إلى القارة، وذلك في محادثات جمعت السبت اليونان وإدارة جنوب قبرص وإيطاليا ومالطا وإسبانيا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً