ترمب نسي اسم زعيم طالبان وأطلق عليه "محمد" (AFP)

ظهر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب وهو يلقي خطاباً أمام أنصاره السبت، تطرَّق فيه إلى موضوع أفغانستان وحركة طالبان.

واستذكر ترمب مكالمة هاتفية مزعومة بينه وبين زعيم طالبان هبة الله أخوند زاده، بيد أنه لم يستطع أن يتذكر اسمه فقال: "لنطلق عليه محمد".

واستغل ترمب منبره ليشن هجوماً على الديمقراطيين والجمهوريين على حد سواء في بلاده، كما زعم مجدداً وقوع تزوير في الانتخابات الرئاسية التي انهزم فيها أمام الديمقراطي جو بايدن.

وتطرق ترمب إلى موضوع أفغانستان، وقال: "تحدثت (خلال رئاستي) مع طالبان وتحديداً مع الزعيم.. دعونا نطلق عليه محمد.. قلت له يا محمد نحن نغادر أفغانستان لكننا سنعود ونضربكم بشكل أقوى".

كما وصف زعيم الحركة أخوند زاده بأنه "شخص فظ"، على الرغم من أنه كان يحاول أن يظهر نفسه شخصاً لطيفاً.

وكان ترمب قرر سحب قوات بلاده في الأشهر الأخيرة من ولايته من العراق وأفغانستان، مع خفض عدد القوات الأمريكية في كل دولة إلى 2500 بحلول 15 يناير/كانون الثاني المنصرم.

وفاز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في 3 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أمام منافسه ترمب، وتسلم مهام منصبه رسمياً في 20 يناير/كانون الثاني الماضي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً