قدّمت مديرة المخابرات المركزية الأميركية جينا هاسبل، إفادتها بخصوص اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي، أمام أعضاء الكونغرس. وبعد الإحاطة أكّد أعضاء في المجلس أن التقارير تشير إلى أن محمد بن سلمان متواطئ في قتل خاشقجي.

عضو مجلس الشيوخ الأميركي بوب كوركر 
عضو مجلس الشيوخ الأميركي بوب كوركر  (AFP)

المشهد: شن أعضاء من الكونغرس الأميركي هجوماً على ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، فوصفه ليندسي غراهام بالخطير، وذلك بعد استماعهم إلى إفادة مديرة المخابرات المركزية الأميركية جينا هاسبل في جلسة مغلقة، بخصوص اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

واتهم أعضاء من الكونغرس محمد بن سلمان بالتواطؤ في قتل خاشقجي، وقال السيناتور بوب كوركر إنه "لو عُرض محمد بن سلمان أمام لجنة محلفين فسيكون الحكم عليه بالإجماع خلال 30 دقيقة: مذنب".

ما التالي: يقول الخبير في الشأن الأميركي صفي الدين حامد، إن الكونغرس اتخذ قرار مواجهة محمد بن سلمان بعد سماعه هذه الإحاطة.

وفي حديثه لـTRT عربي، أكد حامد أن "القانون لا يسمح بالتراجع حالياً، وحتى ترمب لا يستطيع حماية ولي العهد السعودي من القوانين الأميركية الرادعة".

القوانين الأميركية الرادعة لا تسمح بالتراجع حالياً، وحتى ترمب لا يستطيع حماية ولي العهد السعودي

صفي الدين حامد - الخبير في الشأن الأميركي

ولفت حامد إلى تمرير مشروع وقف تسليح السعودية في حرب اليمن الأسبوع الماضي، مشدداً على قدرة الكونغرس على تمرير القوانين.

وأكد حامد أن "محمد بن سلمان في مأزق خطير، خصوصاً بعدما اتضحت مواقف الدول الرافضة له في قمة العشرين الأخيرة"، مشيراً إلى "استحالة استمراره في قيادة السعودية بسبب الرفض الأميركي الداخلي له".

ونقلت رويترز الثلاثاء عن مصدر قوله إن مسؤولين من إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب، ومنهم وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الدفاع جيم ماتيس، سيطلعون كل أعضاء مجلس النواب على وضع السعودية يوم 13 ديسمبر/كانون الأول.

ما المهم: أكد أعضاء في الكونغرس الأميركي، بعد إدلاء مديرة المخابرات المركزية الأميركية جينا هاسبل، بإفادتها بخصوص اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي، أن تقرير CIA يؤكد أن ولي العهد محمد بن سلمان متواطئ في عملية القتل.

واعتبر السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام في تصريحات صحفية، أنه خرج من الإحاطة التي قدمتها هاسبل "بثقة أكبر" أن ولي العهد السعودي له علاقة مباشرة وعلى أعلى مستوى بقتل خاشقجي.

وأضاف غراهام "سنعمل مع الزملاء في مجلس الشيوخ لإرسال بيان بأن ولي العهد السعودي شريك في القتل"، واصفاً محمد بن سلمان بأنه "مهووس وخطير ووضع المنطقة في حالة من الفوضى".

من جهته، قال السيناتور بوب كوركر "نعلم تماماً أن ولي العهد السعودي هو الذي أشرف على عملية قتل خاشقجي، وهذا غير مقبول لنا".

الخلفية والدوافع: أطلعت مديرة المخابرات المركزية الأميركية أعضاء مجلس الشيوخ، على ما لديها من معلومات بشأن مقتل خاشقجي في مبنى قنصلية بلاده بإسطنبول يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

تأتي إحاطة هاسبل في أعقاب انتقادات واجهتها إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب من عديد من المشرعين، الأسبوع الماضي، بعد غياب هاسبل عن جلسة استماع عقدها المجلس ضمت كلاً من وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الدفاع جيم ماتيس.

وحسب التقييم السري لـCIA فإن ولي العهد السعودي تبادل 11 رسالة مع أقرب مستشاريه، الذي أشرف على الفريق الذي نفذ عملية قتل خاشقجي، حسب تسريبات حصلت عليها وول ستريت جورنال، وسبق للسعودية أن نفت أي علاقة لوليّ العهد بقضية مقتل خاشقجي.

وتقول الصحيفة إن "شهادة هاسبل تأتي في وقت تتزايد فيه معارضة الحزبين الرئيسيين لسياسة ترمب تجاه السعودية، فقد بدأ أعضاء الحزبين يشعرون بالغضب جراء الخسائر البشرية الكبيرة التي تسببها الغارات السعودية في اليمن، وأيضاً بسبب قضية مقتل خاشقجي".

وصوّت مجلس الشيوخ، الأربعاء الماضي، تأييداً لوقف الدعم الأميركي للسعودية في حربها باليمن، متحدِّين بومبيو وماتيس اللذين طالبا الأعضاء بالعكس.

المصدر: TRT عربي - وكالات