روسيا تريد توضيح موقف إدارة الرئيس جو بايدن بخصوص سوريا (Getty Images)

نقلت وكالة الإعلام الروسية (إنترفاكس) عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قوله الجمعة، إن الولايات المتحدة حذرت روسيا قبل عدة دقائق فحسب من تنفيذها ضربة جوية في سوريا، وهو إطار زمني وصفه بأنه غير كاف.

ونسبت وكالة إنترفاكس إلى لافروف دعوته الولايات المتحدة لإعادة الاتصالات مع موسكو بشأن سوريا لتوضيح موقف إدارة الرئيس جو بايدن بخصوص سوريا.

يأتي ذلك بعد ساعات من تنفيذ الجيش الأمريكي ضربات جوية استهدفت مجموعات مدعومة إيرانية في سوريا بذريعة علاقتها بالهجمات التي تستهدف الأمريكان في العراق.

وأفاد المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية جون كيربي بأن الرئيس جو بايدن أصدر تعليمات للقوات بتنفيذ ضربات جوية على البنية التحتية المستخدمة من قبل المجموعات المسلحة المدعومة من إيران شرقي سوريا.

وأشار كيربي في بيان إلى أن هذه الضربات هي رد على الهجمات الصاروخية في العراق مؤخراً، مضيفاً: "دمرت الضربات عدة منشآت تقع في نقطة مراقبة حدودية تستخدمها جماعات مسلحة مدعومة من إيران، بما في ذلك كتائب حزب الله وكتائب سيد الشهداء".

وأكد أن الضربات نُفذت بالتشاور مع دول التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، مبيناً أنه جرى تنفيذ الضربات بشكل متناسب من أجل تهدئة الوضع العام في العراق وسوريا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً