تأجل انعقاد القمة العربية لمدة عامين بسبب جائحة كورونا، إذ عُقدت القمة الأخيرة عام 2019 في تونس (Fethi Belaid/AFP)
تابعنا

وافق وزراء الخارجية العرب على مقترح جزائري بعقد القمة العربية المقبلة يومَي 1 و2 نوفمبر/تشرين الثاني القادم في الجزائر، وفق ما أعلنته وزارة الخارجية الجزائرية في بيان الأربعاء.

وقال البيان: "وزراء الخارجية العرب المجتمعون في العاصمة المصرية القاهرة، في إطار الدورة العادية للمجلس الوزاري، تبنّوا قرار رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، حول تاريخ انعقاد القمة العربية التي ستحتضنها الجزائر".

وأوضح البيان أن "التاريخ تم ترسيمه يومَي الأول والثاني من نوفمبر (تشرين الثاني) 2022، تزامناً مع الذكرى 68 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة ضد الاستعمار الفرنسي عام 1954".

ولفت إلى أن هذا التاريخ له "رمزية الموعد الذي اختاره لانعقاد القمة باعتباره تاريخاً جامعاً، كرّس التفاف الدول والشعوب العربية وتضامنها مع الثورة الجزائرية المجيدة".

واعتبر البيان أن "العرب أمام موعد سياسي هامّ في تاريخ الأمة العربية، يُنتظر منه فتح آفاق جديدة للعمل العربي المشترك لتمكين الأمة العربية من إسماع صوتها، والتفاعل والتأثير بصفة إيجابية على مجريات الأمور على الصعيدين الإقليمي والدولي".

وكانت القمة العربية تأجلت في 2020 و2021 بسبب جائحة كورونا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً