"إنستغرام" يعتذر عن إغلاق حسابات فلسطينية وحظر وسم #الأقصى (Dado Ruvic/Reuters)

قال موقع "إنستغرام" إن كثيراً من مستخدميه واجهوا في وقت سابق من هذا الأسبوع عدة مشكلات تتعلق بالوصول إلى وسوم ومحتوى معين، خصوصاً في المجتمع الفلسطيني.

وقدم "إنستغرام" في بيان وصلت إلى TRT عربي نسخة منه، اعتذاراً عن المشكلة، وقال: "إننا نود تأكيد أننا لم نحاول بأي شكل من الأشكال الحد من قدرة أي شخص على التعبير عن نفسه بمنتهى الحرية".

وأوضح البيان أن الموقع واجه خطأً تقنياً نهاية الأسبوع الماضي امتد أثره إلى القصص والأرشيف عند ملايين الأشخاص حول العالم ومنهم النشطاء الفلسطينيون الذين تأثروا بهذا الخطأ، وتسبب باختفاء قصصهم المعاد نشرها، مؤكداً أن هذا الخطأ لم يتعلق بالمحتوى نفسه، بل كان مشكلة عالمية واسعة النطاق وقد أُصلحت.

وفيما يتعلق بوسم "الأقصى" قال إنستغرام: "علمنا في يوم 7 مايو/أيار أنه حُظر وسم (#الاقصى و#الأقصى) عن طريق الخطأ، وقد رُفع هذا الحظر ويمكن للجميع استخدامه الآن كالمعتاد".

وأشار إلى أنّ هذا الخطأ لم يكن مرتبطاً بالمشكلة التقنية التي أثرت عالمياً على القصص السابقة والأرشيف.

وكرر الموقع في البيان اعتذاره عن المشكلتين للجميع بما في ذلك المجتمع الفلسطيني الذين تأثرت قدرتهم على إجراء مناقشة مفتوحة حول الموضوعات التي تهمهم.

وكان موقع "إنستغرام" قد حظر استخدام وسم #الأقصى ومنع تداوله، تزامناً مع انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في القدس والمسجد الأقصى، وأُغلقت على إثر ذلك حسابات عدد من الناشطين الفلسطينيين والمتضامنين مع الأحداث في القدس خلال الأيام الأخيرة.


TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً