الرئيس الأفغاني السابق استقر في أبو ظبي بعد فراره من أفغانستان قبل أربعة أيام (Mohammad Ismail/Reuters)

تحدثت وسائل إعلام أفغانية الأربعاء عن استقرار الرئيس الأفغاني السابق أشرف غني مع عائلته في الإمارات بعد مغادرته كابل.

وقالت قناة "كابل نيوز" المحلية إن "الرئيس السابق استقر في أبو ظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة بعد فراره من أفغانستان قبل أربعة أيام".

وأضافت القناة: "قيل في البداية إن أشرف غني فر من طاجيكستان إلى عُمان، لكن مصدراً أخبر كابل نيوز بأنه يقيم في أبو ظبي" بعد مغادرته "بطائرة هليكوبتر مليئة بالمال".

وكان غني أكد الأحد أنه غادر البلاد تزامناً مع إعلان حركة طالبان دخولها العاصمة كابل "حقناً للدماء".

وقال غني عبر حسابه بموقع فيسبوك: "واجهت اليوم خيارات صعبة، إما مواجهة مسلحي طالبان الذين أرادوا دخول القصر الرئاسي وإما مغادرة البلد الذي كرست حياتي لحمايته ورعايته على مدار العشرين عاماً الماضية".

وأردف: "لقد فازت طالبان بالحكم بالسيف والسلاح، وهي الآن مسؤولة عن حماية شرف أبناء الوطن وممتلكاتهم وكرامتهم".

وفي وقت سابق الأحد كشفت قناة "كابل نيوز" المحلية أن غني وصل إلى سلطنة عمان بعد طاجيكستان، وذلك بالتزامن مع استيلاء حركة "طالبان" على العاصمة كابل.

واستولت طالبان على كل أفغانستان تقريباً في ما يزيد قليلاً على أسبوع، على الرغم من مليارات الدولارات التي أنفقتها الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي "الناتو" على مدى ما يقرب من 20 عاماً، لبناء قوات الأمن الأفغانية.

ومنذ مايو/أيار الماضي بدأت طالبان توسيع رقعة نفوذها في أفغانستان تزامناً مع بدء المرحلة الأخيرة من انسحاب القوات الأمريكية المقرر اكتماله بحلول 31 أغسطس/آب الجاري.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً