أنباء عن تواصل السعودية مع إسرائيل لشراء منظومات دفاع جوي (الجيش الإسرائيلي)

أفاد موقع إعلامي متخصص في الشؤون الدفاعية بأن السعودية "تواصلت مع إسرائيل" لبحث سبل "شراء أنظمة دفاع صاروخي إسرائيلية، بعد إزالة الأنظمة الأمريكية التي اعتمدت عليها الرياض لفترة طويلة".

وأشار مصدر إسرائيلي إلى أنّ "الاهتمام السعودي بتلك الأنظمة وصل إلى مراحل متقدمة للغاية"، وفق موقع Breaking Defense.

وأوضح تقرير نُشِر على الموقع نفسه أن المسؤولين في الرياض "يدرسون إما شراء منظومة القبة الحديدية التي تُعتبر أفضل ضد الصواريخ قصيرة المدى، وإما نظام الدفاع الجوي الصاروخي (باراك AR) المصمم لاعتراض صواريخ كروز".

وقالت مصادر دفاعية إسرائيلية للموقع المذكور إنّ "مثل هذه الصفقة ستكون واقعية ما دامت لا توجد اعتراضات من واشنطن".

ولفتت المصادر إلى أنّ "السعوديين أجروا محادثات منخفضة المستوى مع إسرائيل لعدة سنوات بشأن هذه الأنظمة، لكنّ المحادثات بدأت تأخذ طابعاً أكثر جدية، بعد أن أصبح واضحاً أن الولايات المتحدة ستسحب أنظمتها الدفاعية الجوية من المملكة".

وأكّدت المصادر أنّ "السعودية تدرس الآن بجدية بدائلها، ومن بينها الصين وروسيا وإسرائيل، في خطوة كانت تبدو مستحيلة قبل بضع سنوات"، وفقاً للموقع.

ونقل الموقع عن المدير السابق لمجلس الأمن القومي الإسرائيلي والرئيس السابق لإدارة التخطيط في الجيش الإسرائيلي، جيورا إيلاند، توقّعات "بأن لا تعترض واشنطن على بيع هذه الأنظمة الإسرائيلية إلى دول الخليج الصديقة".

وردّاً على سؤال للموقع، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إنّ "السعودية وإسرائيل شريكان أمنيّان مهمان للولايات المتحدة".

يُذكر أن وكالة أسوشييتد برس الأمريكية قالت، السبت، إنّ الولايات المتحدة أزالت نظامها الأكثر تقدماً للدفاع الصاروخي وبطاريات باتريوت من السعودية خلال الأسابيع الأخيرة، رغم مواجهة المملكة هجمات جوية مستمرة من الحوثيين في اليمن، حسب صور بالأقمار الصناعية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً