حلف شمال الأطلسي سحب قواته التي يبلغ عددها 9,500 جندي من أفغانستان على خلفية قرار الرئيس الأمريكي جو بايدن أيضاً بسحب قواته (AA)

أفاد مسؤول في حلف شمال الأطلسي (الناتو) بأن الحلف سيعقد محادثات طارئة الثلاثاء، على مستوى السفراء بشأن الوضع في أفغانستان، مع سعي القوى الغربية إلى إجلاء رعاياها من كابل بعد استيلاء طالبان على السلطة.

وسيعقد الأمين العام ينس ستولتنبرغ عقب المحادثات مؤتمراً صحفياً الساعة 13:00 بتوقيت غرينتش في أول ظهور إعلامي له منذ يونيو/حزيران، فيما يرزخ الحلف تحت صدمة انهيار القوات الحكومية الأفغانية.

وغرّد ستولتنبرغ الأحد بأن الحلف "يساعد في إبقاء مطار كابل مفتوحاً لتسهيل وتنسيق عمليات الإجلاء"، لكن لقطات أظهرت حالة من الفوضى في المطار مع محاولة حشود الصعود على متن الطائرات المغادرة.

ويأتي استيلاء طالبان على السلطة بعد سحب حلف شمال الأطلسي لقواته التي يبلغ عددها 9,500 جندي على خلفية قرار الرئيس الأميركي جو بايدن أيضاً بسحب قواته.

واعتبر أرمين لاشيت المرشح لخلافة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الاثنين أن انسحاب القوات الغربية من أفغانستان "أكبر إخفاق" للحلف الأطلسي منذ تأسيسه قبل سبعة عقود.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً