"أسترازينيكا" تعلن عن تجارب متقدّمة وناجحة على عقار قائم على أجسام مضادة ضد كوفيد-19 (Phil Noble/Reuters)

أعلنت شركة الأدوية البريطانية العملاقة "أسترازينيكا" الخميس عن تجارب سريرية متقدّمة وناجحة على عقار قائم على الأجسام المضادة ضد كوفيد-19 لدى المرضى المعرّضين لمخاطر عالية.

وبذلك يحذو المختبر الإنجليزي-السويدي حذو المختبرين الأمريكيين "ميرك" و"فايزر" اللّذين أعلنا على التوالي في أكتوبر/تشرين الأول وأوائل نوفمبر/تشرين الثاني أنّهما يطوّران أدوية تتيح الوقاية من الأشكال الحادة للإصابة بالفيروس يتوجّب تناولها مع ظهور أولى الأعراض.

وقالت شركة "أسترازينيكا" في بيان الخميس إنّ المتابعة التي استمرّت ستّة أشهر لتجربة أولى تمثّلت في حقن جرعة من 300 مليغرام من عقار "AZD7442" قد "أظهرت انخفاضاً بنسبة 83% في خطر" تطوير شكل من أشكال الإصابة بكوفيد.

وأضافت: "لم يجرِ تسجيل أي شكل خطير من المرض ولا أي وفاة" مرتبطة بكوفيد أثناء الاختبار.

في بداية الدراسة كان أكثر من 75% من المشاركين يعانون أمراضاً مُصاحِبة تُعرّضهم لخطر الإصابة بحالة شديدة من كوفيد في حال إصابتهم بالفيروس.

وأظهرت تجربة ثانية "انخفاضاً بنسبة 88% في خطر الإصابة بحالة حادة من كوفيد-19 أو خطر الوفاة، عندما تجري المعالجة في غضون ثلاثة أيام من ظهور الأعراض".

وقال هيو مونتغومري أستاذ الطب في كلية لندن الجامعية "UCL" وأحد المسؤولين الرئيسيين عن هذه التجربة إنّ مزج اثنين من الأجسام المضادة ذات المفعول الطويل هو مصدر أمل للمرضى المعرّضين للخطر.

وأوضح أنّ ذلك يمكن أن يوفّر "حماية طويلة الأمد يحتاجون إليها بشكل عاجل لاستئناف حياتهم اليومية".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً