وزير الري السوداني قال إن بلاده تتجهز قانونياً لرفع دعوى ضد إثيوبيا حول سد النهضة (Reuters)

أعلن السودان، الاثنين، إمكانية قبوله باتفاق مرحلي جزئي للملء قبل تشغيل سد النهضة، شريطة التوقيع على ما جرى الاتفاق عليه سابقاً، وضمان استمرارية التفاوض وفق سقف زمني.

وقال وزير الري السوداني ياسر عباس خلال مؤتمر صحفي، في مقر وكالة السودان للأنباء بالخرطوم، إن بلاده منفتحة على إبرام اتفاق جزئي مؤقت بخصوص سد النهضة الإثيوبي ولكن بشروط محددة.

وقال عباس: "السودان يقبل باتفاق مرحلي جزئي للملء قبل تشغيل سد النهضة، بـ3 شروط، تشمل التوقيع على ما جرى الاتفاق عليه في السابق، وضمان استمرارية التفاوض، وأن يكون التفاوض وفق سقف زمني".

كما لفت إلى أنه "جهزنا خطواتنا القانونية بشأن سد النهضة وننتظر الوقت المناسب لرفع دعوى ضد إثيوبيا‎".

وتُصر أديس أبابا على ملء ثانٍ للسد بالمياه يُعتقد أنه في يوليو/تموز وأغسطس/آب المقبلين، بعد نحو عام على ملء أول، حتى إن لم تتوصل إلى اتفاق.

بينما تتمسك القاهرة والخرطوم بالتوصل أولاً إلى اتفاق ثلاثي، للحفاظ على منشآتهما المائية، وضمان استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً