بلينكن: لم تعد إيران تحترم التزاماتها على جبهات عدة (Carlos Barria/AFP)

نبه وزير الخارجية الأمريكي الجديد أنتوني بلينكن الأربعاء إلى أن الولايات المتحدة لن تعود إلى الاتفاق حول النووي الإيراني إلا إذا عادت طهران إلى الوفاء بالتزاماتها التي تراجعت عنها، "الأمر الذي سيستغرق بعض الوقت".

وقال بلينكن في أول مؤتمر صحفي له: "لم تعد إيران تحترم التزاماتها على جبهات عدة".

وأضاف: "إذا اتخذت هذا القرار بالعودة إلى التزاماتها فسيستغرق الأمر بعض الوقت، وتوجد حاجة أيضاً إلى وقت لنتمكن من تقييم احترامها لالتزاماتها. نحن بعيدون عن ذلك، هذا أقل ما يمكن قوله".

في سياق متصل أعلنت الخارجية البريطانية الأربعاء أن اتصالاً هاتفياً جرى بين الوزير دومينيك راب ونظيره الأمريكي أنتوني بلينكن، بحثا خلاله "الحاجة إلى مواجهة سلوك إيران المزعزِع للاستقرار".

جاء ذلك في بيان لمتحدث باسم الخارجية البريطانية، نُشر على الموقع الإلكتروني للحكومة البريطانية.

وقال المتحدث: "في أول اتصال لهما هنأ الوزير البريطاني، الوزير بلينكين، على تعيينه في هذا المنصب".

وأضاف أن كلا الوزيرين "بحثا فرص العمل معاً على أجندة مشتركة لتعزيز القيم الديمقراطية حول العالم، ولتقوية التحالف العالمي للبلدين".

وتحدثا أيضاً عن "الحاجة إلى مواجهة السلوك الإيراني المزعزِع للاستقرار، والتعاون لإلزام الصين بالتزاماتها الدولية".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً