اختُتمت في السعودية، السبت، مناورات "درع الجزيرة المشترك 10" بمشاركة قطرية هي الثانية منذ الأزمة الخليجية. وقال مسؤول سعودي إن المناورات "تأتي لرفع قدرات وكفاءة القوات المشاركة ضد أي تهديد معادٍ لأمن وسلامة أوطان مجلس التعاون الخليجي".

تعد هذه المشاركة الثانية لقطر في تمرين عسكري بالسعودية منذ اندلاع الأزمة الخليجية يونيو/حزيران 2017
تعد هذه المشاركة الثانية لقطر في تمرين عسكري بالسعودية منذ اندلاع الأزمة الخليجية يونيو/حزيران 2017 ()

أعلنت السعودية، السبت، اختتام تمرين "درع الجزيرة المشترك 10"، الذي انطلق في 20 فبراير/شباط الماضي، بمشاركة قطرية هي الثانية منذ الأزمة الخليجية.

ووفق بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية، "حضر اختتام التدريبات قادة الأركان بدول مجلس التعاون الخليجي، والملاحق العسكرية بالمملكة، وعدد من المسؤولين".

وأضاف البيان أن التدريبات جرت "بمشاركة القوات المسلحة والقطاعات الأمنية السعودية، بالإضافة إلى قوات دول مجلس التعاون الخليجي ممثلة بالقوات البرية والبحرية والجوية".

وقال المسؤول السعودي اللواء عبد الله بن سعيد القحطاني "نحصد اليوم إحدى ثمار التعاون الخليجي"، موجهاً الشكر إلى "قادة الأركان بالمجلس، لحضورهم وتشريفهم التمرين الختامي".

وأوضح القحطاني أن المناورات تأتي لرفع قدرات وكفاءة القوات المشاركة ضد أي تهديد معادٍ لأمن وسلامة أوطان المجلس، ومصالحها الحيوية والاقتصادية.

و"درع الجزيرة" قوات عسكرية مشتركة لدول مجلس التعاون الخليجي، أنشئت عام 1982 "بهدف حماية أمن الدول الأعضاء بالمجلس، وردع أي عدوان عسكري"، وتوصف في وسائل إعلام سعودية بأنها "الأضخم" في المنطقة.

وتعد هذه المشاركة الثانية لقطر في تمرين عسكري بالسعودية منذ اندلاع الأزمة الخليجية يونيو/حزيران 2017، إذ سبق أن شاركت قوات قطرية العام الماضي في تمرين "درع الخليج المشترك 1" الذي استضافته المملكة.

المصدر: TRT عربي - وكالات