ترمب شارك إلى جانب ماكرون وميركل إحياء الذكرى المئوية الأولىلانتهاء الحرب العالمية في باريس (AFP)

انضمت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، يوم الثلاثاء، إلى دعوة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بضرورة بناء جيش متكامل للاتحاد الأوروبي، وذلك في كلمة لها أمام البرلمان الأوروبي.

وذكّرت المستشارة الألمانية بدروس الحرب العالمية الأولى والانقسامات التي أدت إلى نشوب الصراع، وقالت في كلمتها "ينبغي أن نعمل على رؤية مفادها أن نبني يوما ما جيشا أوروبيا حقيقياً".

وأثارت الدعوة إلى جيش أوروبي التي أطلقها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون غضب الرئيس الأميركي دونالد ترمب.

فقد شن ترمب، الثلاثاء، هجومًاً عنيفاً على ماكرون منتقداً مرة جديدة اقتراح الرئيس الفرنسي إنشاء جيش أوروبي، وذلك بعد يومين من عودته من باريس ومشاركته في احتفالات الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الاولى.

وانتقد ترمب، في سلسلة من التغريدات الهجومية على تويتر، دعم ماكرون لإنشاء جيش أوروبي، وجدد اتهامه حلفاء الولايات المتحدة الأميركية الأوروبيين بأنهم لا ينفقون ما يكفي على الدفاع.

وقال ترمب "إيمانويل ماكرون يقترح انشاء جيش خاص لحماية أوروبا من الولايات المتحدة والصين وروسيا. لكن الأمر كان يتعلق بألمانيا في الحربين العالميتين الأولى والثانية. كيف كان ذلك بالنسبة لفرنسا؟".

يذكر أنه على الرغم من أن دعوة ماكرون وميركل تعكس نهجًا عامًا في التفكير داخل الاتحاد الأوروبي إلا أنها ليست مقبولة من الجميع.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً