بوتين وميركل وماكرون يتفقون على إعادة إيران إلى الاتفاق النووي (AP)

ذكرت وسائل إعلام روسية الثلاثاء، أن الرئيس فلاديمير بوتين، والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اتفقوا على إعادة إيران إلى التزاماتها في الاتفاق النووي.

ونقلت وسائل إعلام منها وكالة سبوتنيك الروسية، أن الزعماء الثلاثة بحثوا خلال اجتماع افتراضي، عدة ملفات، بينها سوريا وليبيا والاتفاق النووي الإيراني وبيلاروسيا وأوكرانيا.

واتفق الزعماء على تنسيق الجهود لإعادة إيران إلى الامتثال الكامل لالتزاماتها الدولية في أسرع وقت ممكن.

وبحث ماكرون وميركل مع بوتين إمكانية التعاون بشأن لقاحات فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، كما طالباه باحترام حقوق المعارض السياسي أليكسي نافالني والحفاظ على صحته، حسب ما نقلته وسائل إعلام عن الإليزيه.

وفي يناير/كانون الثاني 2020 أعلنت إيران تعليق جميع تعهداتها الواردة بالاتفاق النووي، رداً على اغتيال واشنطن قبلها بأيامٍ قائد "فيلق القدس" قاسم سليماني.

وفي مايو/أيار 2018، انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الموقَّع في 2015 بين إيران ومجموعة 5+1، التي تضمّ روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، وفرضت على طهران عقوبات اقتصادية.

وينصّ الاتفاق على التزام طهران التخلي لمدة لا تقل عن 10 سنوات، عن أجزاء حيوية من برنامجها النووي، وتقييده بشكل كبير، بهدف منعها من امتلاك القدرة على تطوير أسلحة نووية، مقابل رفع العقوبات عنها.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً