قال بوتين إن إدراج الصحفي موراتوف لن يحصل ما لم يخالف قوانين روسيا وما لم يعط أرضية لإعلانه عميلاً أجنبياً (Pool/Reuters)

نفى بوتين عزم بلاده إدراج اسم الصحفي الحائز على جائزة نوبل للسلام، دميتري موراتوف، في قائمة "العملاء الأجانب"، "ما لم يخالف قوانين روسيا".

جاء ذلك خلال مشاركته الأربعاء في الجلسة العامة لمنتدى "أسبوع الطاقة الروسي".

وردا على سؤال عمَّا إذا كان بإمكان الحكومة التعهد بعدم إدراج موراتوف، وهو رئيس تحرير صحيفة "نوفايا غازيتا" (الجريدة الجديدة)، ضمن قائمة العملاء الأجانب في البلاد، قال بوتين: "لن يحصل ذلك ما لم يخالف (موراتوف) قوانين روسيا، وما لم يعط أرضية لإعلانه عميلاً أجنبياً".

في الوقت نفسه، حذر بوتين من أن موراتوف سيدرج في قائمة "العملاء الأجانب" إذا بادر إلى "استغلال جائزة نوبل كغطاء لممارسة أنشطة تخالف قوانين روسيا".

مؤكداً أنه "بغض النظر عن أي إنجازات، يتعين على كل واحد أن يفهم ضرورة الالتزام بالقوانين الروسية".

كما أشار بوتين إلى أن روسيا ليست الدولة التي ابتكرت قانون "العملاء الأجانب"، مذكراً بأن القانون تم تبنيه لأول مرة في الولايات المتحدة في ثلاثينيات القرن الماضي، ويستمر تطبيقه حتى اليوم.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً