كشفت صحيفة "بيلد" الألمانية، الخميس، عن وجود جاسوس يعمل في المكتب الإعلامي للحكومة الألمانية، وقالت إنه عمل لسنوات لمصلحة جهة استخباراتية مصرية، مستندة في ذلك إلى تقرير "هيئة حماية الدستور" (الاستخبارات الداخلية الألمانية).

صحيفة بيلد الألمانية تكشف عن وجود جاسوس يعمل في المكتب الإعلامي للحكومة
صحيفة بيلد الألمانية تكشف عن وجود جاسوس يعمل في المكتب الإعلامي للحكومة (Reuters)

كشفت صحيفة "بيلد" الألمانية، الخميس، عن وجود جاسوس يعمل في المكتب الإعلامي للحكومة الألمانية، وقالت إنه عمل لسنوات مع جهة استخباراتية مصرية.

وأوضحت الصحيفة أن الجاسوس المشتبه به عمل في خدمة زوار المكتب الإعلامي بوظيفة متوسطة، مستندة في ذلك إلى تقرير "هيئة حماية الدستور" (الاستخبارات الداخلية الألمانية) المنشور الخميس.

وأشارت الصحيفة إلى أن التحقيقات في المسألة ما تزال مستمرة.

من جانبها قالت صحيفة "دي فيلت" الألمانية إنه من الوارد أن يكون الموظف المذكور قد جمع بيانات عن صحفيين مصريين لمصلحة نظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وذكر تقرير الاستخبارات أنه في ديسمبر/كانون الأول 2019، اتخذت الشرطة الاتحادية إجراءات تنفيذية ضد موظف في المكتب الإعلامي للحكومة الألمانية الذي يقوده شتيفن زايبرت، المتحدث باسم المستشارة أنعيلا ميركل، قيل إنه عمل في جهاز استخبارات مصري لسنوات.

وأضاف، حسبما نقلت "بيلد": أن "الدلائل تفيد بأن أجهزة مصرية تحاول جذب مواطنين يعيشون في ألمانيا لأغراض استخباراتية".

ووفقاً للتقرير يعمل جهازان سريان مصريان في ألمانيا، هما جهاز المخابرات العامة وجهاز الأمن الوطني، ويهدفان إلى "جمع معلومات عن المعارضين الذين يعيشون في ألمانيا، ومنهم أعضاء جماعة الإخوان المسلمين".

ولم يرِد أي تعليق رسمي من برلين حول هذا التقرير، كما أن أي جهة مصرية لم تعلق عليه حتى الساعة 22:10 بتوقيت غرينتش.

المصدر: TRT عربي - وكالات