الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون قال إن المبادرة حول أزمة سد النهضة جزائرية مئة بالمئة ولاقت تجاوباً من الدول المعنية (Reuters)

أكد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، وجود مبادرة جزائرية مئة بالمئة تتعلق بأزمة سد النهضة الإثيوبي.

وأشار الرئيس الجزائري في لقائه الدوري مع وسائل الإعلام المحلية إلى أن المبادرة تلقى "تجاوباً كبيراً" من الدول المعنية.

وأضاف تبون أن "وزير خارجيتنا لمس تقبلاً كبيراً من الدول الثلاث إثيوبيا والسودان ومصر بشأن المبادرة الجزائرية"، مضيفاً: "أنا متأكد أننا سننجح في وساطتنا بشأن سد النهضة".

وكان وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة قد أكد قبل أيام ضرورة توصل مصر والسودان وإثيوبيا إلى حلول مُرضية في ملف سد النهضة الإثيوبي.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المصري سامح شكري، قال لعمامرة إن "علاقات مصر وإثيوبيا والسودان تمر بمرحلة دقيقة ومن المهم التوصل إلى اتفاق بينهم في ملف المياه".

وأعرب عن أمله في أن "تكون الجزائر جزءاً من الحل في المشكلات التي تتعرض لها الدول العربية والإفريقية، وعلى رأسها مشكلة سد النهضة".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً