عادت الاشتباكات المسلحة السبت، بين قوات حكومة الوفاق الليبية وقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، في أغلب محاور القتال في العاصمة طرابلس، بعد أيام من الهدوء.

الاشتباكات تجددت بعدما أعطت غرفة العمليات أوامر لجميع قوات الحكومة بالتقدم -صورة أرشيفية-
الاشتباكات تجددت بعدما أعطت غرفة العمليات أوامر لجميع قوات الحكومة بالتقدم -صورة أرشيفية- (Reuters)

تجددت الاشتباكات المسلَّحة السبت، بين قوات حكومة الوفاق الليبية وقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، في أغلب محاور القتال في العاصمة طرابلس، بعد أيام من الهدوء.

وقال مصطفى المجعي، المتحدث باسم المركز الإعلامي لعملية "بركان الغضب" التابعة لحكومة الوفاق، إن "الاشتباكات تجددت بعدما أعطت غرفة العمليات أوامر لجميع قواتنا بالتقدم"، حسب وكالة الأناضول.

وأضاف المجعي أن قواتهم تحرز الآن تقدُّماً مهمّاً على جميع المحاور، وأن الاشتباكات لم تتوقف حتى الآن.

وتشنّ قوات حفتر منذ 4 أبريل/نيسان الماضي، هجوماً متعثراً للسيطرة على طرابلس، مقرّ حكومة الوفاق المعترف بها دوليّاً.

وتسبب الهجوم على طرابلس في سقوط أكثر من ألف قتيل، وتشريد ما يزيد على مئة ألف شخص حسب الحكومة، فيما تعاني ليبيا منذ 2011 صراعاً على الشرعية والسُّلْطة يتركز حاليّاً بين حكومة الوفاق وحفتر.

المصدر: TRT عربي - وكالات