الفلسطينيون يرفضون اتفاق الحكومة الإسرائيلية بشأن مستوطنة "أفيتار" (Emmanuel Dunand/AFP)

أثار اتفاق الحكومة الإسرائيلية مع المستوطنين على إخلاء النقطة الاستيطانية العشوائية "أفيتار" في جبل "صبيح" شمالي الضفة الغربية وعدم هدم منازلهم وإعادة الأراضي المقامة عليها لأصحابها، حفيظة الفلسطينيين، معتبرين أنه بمثابة "تحايل رخيص".

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية الخميس الماضي أنه بموجب الاتفاق "سيغادر السكان (المستوطنون) المكان حتى عصر الجمعة، فيما ستظل منازلهم قائمة وخالية ومقفلة، مع حضور ثابت للجيش الإسرائيلي في المكان".

والجمعة ذكرت قناة 12 العبرية الخاصة أن آخر المركبات غادرت بؤرة "أفيتار" بحلول الساعة الرابعة مساء بتوقيت القدس (13.00 ت.غ).

ونقلت هيئة البث عن المستوطنين قولهم إنهم اتفقوا مع الحكومة الإسرائيلية على "إقامة نقطة عسكرية للحفاظ على المباني التي ستُخلى بموجب الاتفاق، وحتى اتخاذ القرار النهائي بشأنها".

وقرر الجيش الإسرائيلي مطلع يونيو/حزيران الماضي هدم البؤرة الاستيطانية التي أقيمت مطلع مايو/أيار 2021 جنوب نابلس، لأنها أقيمت على أرض فلسطينية خاصة ومن دون موافقته.

ومنذ إقامة البؤرة ينظم أصحاب الأراضي المقامة عليها في بلدة "بيتا" احتجاجات للمطالبة بإخلاء المستوطنين أسفرت عن استشهاد 4 فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي وإصابة المئات.

ويقول فلسطينيون في بلدة "بيتا" إنهم يحشدون الهمة لمواصلة المقاومة الشعبية رفضاً لإقامة بؤرة استيطانية على قمة جبل "صَبيح" ورفضاً لاتفاق الحكومة الإسرائيلية مع المستوطنين.

ووصفوا الاتفاق بأنه "تحايل" ومحاولة لـ"شرعنة البؤرة الاستيطانية".

وتعليقاً على الاتفاق قال موسى حمايل نائب رئيس بلدية "بيتا" إن "جبل صَبيح (حيث تقام البؤرة) ملك فلسطيني خالص لا حق للاحتلال فيه، ونرفض وجود أي شكل استيطاني أو عسكري عليه".

وأضاف للأناضول أن الاتفاق إسرائيلي "داخلي لم يجرِ أي تواصل مع أصحاب الأرض ولا حق للحكومة الإسرائيلية بفرض واقع جديد على الجبل".

بدوره اعتبر وليد عساف رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان (تابعة لمنظمة التحرير)، أن الاتفاق " محاولة التفاف إسرائيلية وتشريع للبؤرة وسرقة للأرض".

فيما وصف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف الاتفاق الإسرائيلي بـ"بالتحايل الرخيص".

وقال أبو يوسف للأناضول: "المطلوب اليوم جهد جماعي أولاً على المستوى الشعبي باستمرار الفاعليات الشعبية المقاومة للاحتلال، وجهد دولي عبر رفض الاستيطان والضغط على إسرائيل لإخلاء البؤرة الاستيطانيةوإزالتها".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً