شدّد وزير الخارجية الأوكراني على أنهم "قبلوا وثيقة تاريخية كانت مطلوبة منذ ضمّ روسيا شبه جزيرة القرم في 2014" (AA)

أعلن وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا، أنهم وافقوا على وثيقة "استراتيجية تحرير شبه جزيرة القرم وإعادة إدماجها"، حسب ما جاء في تغريدة له الخميس.

وشدّد الوزير في تغريدته على أنهم "قبلوا وثيقة تاريخية كانت مطلوبة منذ ضمّ روسيا شبه جزيرة القرم في 2014".

وأضاف قائلاً: "رسالتنا واضحة، نحن لا ندعو فقط العالم لمساعدة شبه جزيرة القرم على العودة إلينا، ولكن أوكرانيا تحت قيادة (الرئيس فولوديمير) زيلينسكي تنفّذ أيضاً الجهود المنهجية الخاصة بها".

وأشار كوليبا إلى ثلاث خطوات لاستعادة شبه جزيرة القرم: "الأولى هي الاستراتيجية المعتمدة اليوم، والثانية هي التوحيد: جهودنا المشتركة مع الشركاء في منهاج القرم، والثالثة هي التآزر: استعادة القانون الدولي ووحدة أراضي أوكرانيا في شبه جزيرة القرم".

وضمت روسيا القرم إلى أراضيها بعد أن كانت تتبع أوكرانيا، عقب استفتاء من جانب واحد أُجريَ في شبه الجزيرة في مارس 2014، دون اكتراث بالقوانين الدولية وحقوق الإنسان.

جدير بالذِّكر أن روسيا سجنت عديداً من تتار القرم الأتراك، ممن رأت فيهم خطراً محتمَلاً عليها بعد ضمّ شبه الجزيرة بشكل غير قانوني إليها.

كما حظرت دخول قيادات التتار إلى شبه الجزيرة، بينهم عبد الجميل قرم أوغلو، ورئيس المجلس القومي لتتار القرم رفعت جوباروف، زاعمة انتماءهم إلى "تنظيمات متطرفة".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً