اتهم مدير برنامج الأغذية العالمي (الفاو)، ديفيد بيسلي، روسيا، بشن حرب على الأمن الغذائي العالمي.  (Nariman El-Mofty/AP)
تابعنا

حذر الوزير البريطاني لشؤون النقل غرانت شابس، من أن نقص الحبوب بسبب الهجوم الروسي على أوكرانيا، قد يسبب "مجاعة" وعواقب وخيمة على العالم أجمع.

جاء ذلك في حوار لشبكة "سكاي نيوز"، قال فيه شابس: "قد نرى مجاعة أشد هولاً من الحرب نفسها".

من جانبه، اتهم مدير برنامج الأغذية العالمي (الفاو)، ديفيد بيسلي، روسيا، بشن حرب على الأمن الغذائي العالمي.

وأوضح خلال اجتماع على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، أن الحصار الروسي لمواني أوكرانيا على البحر الأسود، يهدد الإمداد الغذائي لنحو 400 مليون شخص.

ودفعت الزيادات في تكلفة واردات القمح، بنك التنمية الإفريقي، للإعلان عن صندوق قيمته خمس مليارات دولار، لدعم إنتاج الغذاء في القارة السمراء.

وتنتج روسيا وأوكرانيا حوالي 30 بالمئة من إمدادات القمح في العالم، إذ كانت أوكرانيا تصدر نحو 4.5 مليون طن من المنتجات الزراعية شهرياً قبل الحرب.

وحالياً، في أوكرانيا نحو 20 مليون طن من الحبوب العالقة منذ موسم الحصاد السابق.

فيما حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريتش، من أن الحرب "تهدد بدفع عشرات ملايين الأشخاص إلى حافة انعدام الأمن الغذائي"، مشيراً إلى أن ذلك قد يسبب مجاعة تستمر لعدة سنوات.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً