تقرير فلسطيني رسمي يحذر من نشاطات إسرائيلية ثقافية تشجع على الحياة بالمستوطنات (AA)

حذر تقرير فلسطيني رسمي، السبت، من نشاطات إسرائيلية ثقافية تشجع على الحياة بالمستوطنات.

وبيّن التقرير الذي أعدته وزارة الثقافة، أن هناك تمويلاً إسرائيلياً لنشاطات ثقافية في المستوطنات بالضفة الغربية والقدس، لإضفاء الشرعية عليها، وخدمة التوسع الاستيطاني.

وأوضح أنه تم استخدام الثقافة وسيلة للتحريض على القتل وتبرير الجرائم وتعزيز دوافع المستوطنين وإضفاء مشروعية عليها.

ولفت إلى أن "القائمين على الاستيطان في المؤسسة الحكومية في دولة الاحتلال يسعون لتشجيع الحياة في المستوطنات من خلال توظيف كل الفرص الممكنة لتنشيط زيارة الآخرين لها، من أجل أن يتم التعامل معها على أنها مكان طبيعي".

وطالبت وزارة الثقافة في نهاية التقرير بـ"موقف حازم من المجتمع الدولي من أجل منع تلويث الفعل الثقافي وتحويله لإجرامي".

وفي تصعيد فارق، تستعين الحكومة الإسرائيلية بالمستوطنين للحد من البناء الفلسطيني في نحو 60 بالمئة من مساحة الضفة الغربية، التي تشهد منذ فترة طفرة استيطانية، أثارت انتقادات فلسطينية ودولية واسعة.

وقبل أسبوع قررت وزارة شؤون الاستيطان تخصيص 6 ملايين دولار لتمويل قيام المستوطنين بهذا النشاط باستخدام مختلف السبل.

وتؤكد قرارات مجلس الأمن الدولي، والجمعية العامة للأمم المتحدة، أن المستوطنات الإسرائيلية المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة غير شرعية وغير قانونية، وجريمة حرب.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً