بريطانيا تقود تحركات في مجلس الأمن لإدانة إيران في الهجوم على ناقلة النفط قبالة سواحل عمان  (Karim Sahib/AFP)

أبلغت بريطانيا ورومانيا وليبيريا مجلس الأمن الدولي الثلاثاء بأن من "المرجح للغاية" أن تكون إيران استخدمت طائرة مُسيَّرة أو أكثر لتنفيذ هجوم على ناقلة نفط الأسبوع الماضي قبالة سواحل عمان.

وقالت الدول الثلاث في رسالة إلى مجلس الأمن المؤلف من 15 عضواً إن "هذا الهجوم أضر بسلامة الشحن الدولي وأمنه وشكَّل خطراً عليه وكان انتهاكاً واضحاً للقانون الدولي.. ينبغي للمجتمع الدولي أن يندد بهذا العمل".

ونفت طهران أي تورط لها في هجوم وقع الخميس على ناقلة ميرسر ستريت التي ترفع علم ليبيريا، وهي مملوكة لشركة يابانية وتديرها شركة زودياك ماريتايم الإسرائيلية.

وقتل اثنان من أفراد الطاقم، وهما بريطاني وروماني، نتيجة الهجوم.

وقال دبلوماسيون إن من المتوقع أن تثير بريطانيا القضية في اجتماع مغلق لمجلس الأمن في الأيام المقبلة. وبالصدفة كان من المقرر أيضاً أن يناقش المجلس الأمنَ البحري في اجتماع علني الاثنين برئاسة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي. وترأس الهند مجلس الأمن في شهر أغسطس/آب.

وقالت بريطانيا وليبيريا ورومانيا في الرسالة إن "المملكة المتحدة ورومانيا إلى جانب شركاء إقليميين ودوليين يجرون تحقيقاً شاملاً في هذا الهجوم. سنطلع المجلس على آخر المستجدات في الوقت المناسب".

من جانبه قدم مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة جلعاد إردان شكوي رسمية لمجلس الأمن الدولي اتهم فيها إيران بـ"تهديد سلامة الملاحة الدولية وتعطيل التجارة العالمية وزعزعة الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط "، مطالباً بإدانتها ومعاقبتها.

وحمَّل السفير الإسرائيلي في رسالته إيران مسؤولية مقتل اثنين من طاقم سفينة "ميركير ستريت"، جراء هجوم تعرضت له الخميس في المحيط الهندي عندما كانت في طريقها من تنزانيا إلى الإمارات.

وقال جلعاد إردان في رسالته إن "هذا الهجوم هو مثال آخر على الإرهاب البحري الذي تمارسه إيران في أعالي البحار".

وأضاف قائلاً إن "تصرفات إيران الوقحة والقاتلة تشكل انتهاكاً جسيماً لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي، وهي لا تؤدي فحسب إلى تهديد سلامة الملاحة والملاحة الدولية وتعطيل التجارة العالمية، بل تزيد من زعزعة استقرار منطقة شديدة التقلب".

وتابع: "لا ينبغي لمجلس الأمن أن يقف مكتوف الأيدي أمام مثل هذه الانتهاكات من قبل إيران أو من قبل المنظمات الإرهابية في جميع أنحاء المنطقة التي تعمل وكلاء لها".

ودعا مجلس الأمن إلى "إدانة إيران بشكل قاطع ومعاقبة مرتكبيها على هذه الأنشطة الخبيثة".

والخميس تعرضت السفينة التي تشغلها شركة إسرائيلية لهجوم في خليج عمان أسفر عن مقتل اثنين من طاقهما، واتهمت إسرائيل وبريطانيا والولايات المتحدة إيران بالوقوف وراء الهجوم.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً