أعلنت الخطوط الجوية الباكستانية الجمعة، تحطُّم طائرة على متنها 90 راكباً و8 أفراد هم طاقمها، قرب مطار كراتشي الدولي، حسب إعلام محلي. فيما قال شهود عيان إن الطائرة حاولت على ما يبدو الهبوط مرتين أو ثلاث مرات قبل تحطُّمها في منطقة سكنية قرب المطار.

تحطُّم طائرة على متنها 90 راكباً و8 أفراد هم طاقمها قرب مطار كراتشي الدولي
تحطُّم طائرة على متنها 90 راكباً و8 أفراد هم طاقمها قرب مطار كراتشي الدولي (AFP)

أعلنت الخطوط الجوية الباكستانية الجمعة، تحطُّم طائرة على متنها 90 راكباً و8 أفراد هم طاقمها، قرب مطار كراتشي الدولي حسب إعلام محلي.

ونقلت صحيفة "داون" المحلية عن عبد الله حافظ المتحدث باسم الخطوط الباكستانية تأكيده نبأ تحطم الطائرة.

وأضاف أن الطائرة كانت متجهة من مدينة لاهور إلى كراتشي، وعلى متنها 90 راكباً و8 أفراد هم الطاقم.

ونقلت الصحيفة عن شهود عيان، قولهم إن الطائرة حاولت على ما يبدو الهبوط مرتين أو ثلاث مرات قبل تحطُّمها في منطقة سكنية قرب المطار.

بدوره، قال سعد إدهي المتحدث باسم مؤسسة "إدهي" إنهم نقلوا 35 جثة من موقع تحطُّم الطائرة إلى مستشفيات مختلفة، ونُقل أيضاً نحو 30 مصاباً من سكان المنطقة إلى المستشفى.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الباكستانية المارشال أرشد مالك الذي غادر إلى كراتشي، إن الطيار أخبر غرفة التحكم بوجود مشكلة فنية وقرر التجول بدلاً من الهبوط على الرغم من وجود مدرجين جاهزين للهبوط.

وأظهرت مقاطع مصورة أعمدة من الدخان تتصاعد من موقع سقوط الطائرة وطواقم الإسعاف تهرع إلى المكان.

وأعلنت وزارة الصحة حالة الطوارئ في جميع مستشفيات كراتشي بسبب حادثة سقوط الطائرة، وفق الصحيفة نفسها.

من جهته، قال عاصم سليم باجوا المساعد الخاص لرئيس الوزراء لشؤون الإعلام والإذاعة، إن عمليات الإخلاء بالمنطقة لا تزال مستمرة.

وفي السياق ذاته، أعرب رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان عبر تويتر عن "صدمته وحزنه"، وتعازيه لأهالي الضحايا.

المصدر: TRT عربي - وكالات