تدريب في ملجأ مضاد للانفجارات النووية بإسرائيل لمواجهة متحوّر جديد لكورونا (Uncredited/AP)

أعلن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، الخميس، إجراء تدريبات لاختبار قدرتها على الاستجابة في حالة ظهور سلالة جديدة متحوّرة لفيروس كورونا في خطوة هي الأولى عالمياً.

وحمل التدريب الذي جمع مسؤولين مدنيين وعسكريين في المركز الوطني لإدارة الأزمات قرب القدس، وهو عبارة عن ملجأ مضاد للانفجارات النووية، اسم "أوميغا".

وناقش المسؤولون عدة سيناريوهات للأزمة المحتملة ومحاكاة للقيام بحملات تطعيم وفحوص جماعية وفرض حظر للتجوّل وإغلاق مطار بن غوريون.

وجاء في بيان لمكتب بينيت: "يجب أن نواصل مراقبة الوضع والاستعداد لأي سيناريو، هدفنا حماية معظم السكان".

وأوضح رئيس الوزراء خلال زيارته للمركز أنّ "أكثر ما يهددنا هو الوضع الوبائي في العالم وما لا نعرفه بعد، يمكن أن تظهر سلالات أخرى أكثر فتكاً وعدوى ويمكن أن تتجاوز اللقاح".

وحصل أكثر من 5,7 ملايين إسرائيلي من أصل أكثر من 9 ملايين على جرعتين من لقاح فايزر، بينما تلقّى أكثر من 4 ملايين الجرعة الثالثة المعززة.

والأربعاء، سمح المجلس الاستشاري في وزارة الصحة الإسرائيلية بتطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و11 عاماً.

لكن ما زال القرار يحتاج إلى ضوء أخضر من المدير العام لوزارة الصحة ناخمان آش خلال الأيام المقبلة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً