الولايات المتحدة الأمريكية تتهم طالبان بارتكاب مجازر ضد مدنيين في معبر سبين بولداك الحدودي مع باكستان (Banaras Khan/AFP)

اتهمت الولايات المتحدة الأمريكية، الاثنين، حركة طالبان الأفغانية بارتكاب مجازر ضد مدنيين، في معبر "سبين بولداك" الحدودي مع باكستان.

وقالت السفارة الأمريكية لدى كابل، إن طالبان ارتكبت مجازر بحق المدنيين في معبر سبين بولداك بولاية قندهار، في عمليات قتل انتقامية.

وأضافت أن تلك الجرائم يمكن أن ترتقي لجرائم حرب، مشددة على ضرورة فتح تحقيق فيها ومحاسبة مقاتلي أو قياديي الحركة المسؤولين عنها.

وتابعت: "يجب تحميل قيادة طالبان المسؤولية عن جرائم مقاتليهم"، لافتة إلي أنه ما لم تتمكن القيادة من السيطرة على مقاتليها الآن، "فلن يكون لديها عمل في الحكم لاحقاً".

ومنتصف الشهر الماضي، أعلنت حركة "طالبان سيطرتها على معبر بولداك الحدودي مع باكستان، في قندهار جنوبي أفغانستان.

ونشرت حسابات مؤيدة لـ"طالبان" على منصات التواصل الاجتماعي، مقاطع مصورة لمسلحي الحركة وهم يمررون دوريات في نقطة العبور الرئيسية دون أي دلالات على وجود قوات أمن أفغانية أو مسافرين.

ولاحقاً، أعربت الأمم المتحدة عن قلقها من التصعيد العسكري في أفغانستان وإعلان حركة "طالبان" سيطرتها على المعبر.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً