أقصوي دعا مسؤولي الاتحاد الأوروبي إلى عدم تقويض القيم الديمقراطية والقانونية (AA)

قالت وزارة الخارجية التركية، الأحد، إن التصريحات المزاجية والمتسرعة الصادرة عن مسؤولين أوروبيين حول نتائج الانتخابات المحلية بتركيا، أمر مؤسف للغاية.

جاء ذلك في بيان صادر عن المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي، رد فيه على تصريحات النائب الأول لرئيس المفوضية الأوروبية، فرانس تيمرمانس، بشأن نتائج الانتخابات المحلية التي جرت في تركيا يوم 31 مارس الماضي.

ودعا أقصوي مسؤولي الاتحاد الأوروبي إلى عدم تقويض القيم الديمقراطية والقانونية التي يمثلها الاتحاد من أجل حماسته السياسية.

وأكد أن أنقرة تلقت تصريحات تيمرمانس بخيبة أمل ودهشة كبيرتين، مبيناً أن الشعب التركي أظهر تمسكه بالديمقراطية من خلال الإقبال الكبير على التصويت.

ولفت إلى أن الرسالة التي بعثها الشعب التركي عبر صناديق الاقتراع، تعكس مدى تمسك هذا الشعب بالديمقراطية واستمرار الأمن والاستقرار في البلاد.

وتابع قائلاً "هناك بعض المسؤولين الأوروبيين يدعون للاعتراف بنتائج الانتخابات في بعض المناطق رغم عدم إعلان النتائج النهائية فيها، وأنقرة تأسف لتلك الدعوات، وإن انتظار نتائج الطعن يُظهر احترام القانون".

وأشار إلى أن التصريحات الصادرة عن المسؤولين الأوروبيين بخصوص نتائج الانتخابات المحلية، تعتبر مثالاً جديداً لازدواجية المعايير لديهم.

يجدر بالذكر أن تيمرمانس دعا إلى ما زعم أنه "اتباع المبادئ الديمقراطية"، خلال تصريح حول نتائج الانتخابات المحلية في تركيا.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً