قتل 13 مدنياً وأصيب 27 آخرون جراء استهداف التنظيم الإرهابي بصواريخ غراد وقذائف مدفعية مستشفى الشفاء الخاص بمدينة عفرين (AA)

عبّرت وزارة الخارجية التركية عن إدانتها الشديدة لهجوم تنظيم YPG/PKK الإرهابي على مدينة عفرين السورية.

كما أدان متحدث الرئاسة التركية إبراهيم قالن بشدة الهجوم الذي استهدف مستشفى شمالي سوريا وأودى بحياة 13 من نزلائه، مشدداً عى أن التزام الصمت أمام هذا الهجوم يعني التواطؤ مع الجريمة.

وفي تغريدة عبر تويتر قال قالن: "أدين بشدة الهجوم الذي شنه التنظيم الإرهابي على مستشفى في مدينة عفرين، داعياً الله أن يتغمد برحمته الذي فقدوا حياتهم بالهجوم والشفاء العاجل للجرحى".

وأضاف أن "ذراع التنظيم الإرهابي (PKK) في سوريا (YPG) أظهر مرة أخرى وجهه الوحشي، وإن التزام الصمت أمام هذا الهجوم يعني التواطؤ في الجريمة".

من جهتها قالت وزارة الدفاع التركية السبت إن وحداتها استهدفت مواقع تنظيم YPG/PKK الإرهابي عقب "هجومه الدنيء" على مدينة عفرين السورية.

وذكرت الوزارة في بيان أن الإرهابيين بمنطقة تل رفعت قصفوا برشقات مدفعية وصاروخية مشفى الشفاء في مدينة "عفرين" التابعة لمحافظة حلب شمالي سوريا.

وأوضحت أن الهجوم أسفر عن مقتل 13 مدنياً وإصابة عدد كبير، فيما جرى استهداف مواقع تنظيم YPG/PKK الإرهابي على الفور عقب الهجوم.

وذكرت الوزارة أنه "جرى إبلاغ روسيا بهجوم YPG الدنيء الذي استهدف المدنيين الأبرياء بشكل مباشر", واستطردت: "يجب أن يعلم الإرهابيون -أعداء الإنسانية- أنهم سيدفعون بالمثل ثمن هذه الهجمات".

وفي وقت السبت أعلنت ولاية هطاي التركية مقتل 13 مدنياً وإصابة 27 آخرين جراء استهداف التنظيم الإرهابي بصواريخ غراد وقذائف مدفعية مستشفى الشفاء الخاص بمدينة عفرين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً