عمر جليك: اتباع السلطات اليونانية سياسة الإزالة الممنهجة لهوية الآثار التركية العثمانية تعد إساءة للتراث الثقافي (AA)
تابعنا

قال متحدث حزب العدالة والتنمية في تركيا عمر جليك، إن اتباع السلطات اليونانية سياسة الإزالة الممنهجة لهوية الآثار التركية العثمانية تعد إساءة للتراث الثقافي المشترك للإنسانية.

وأدان جليك في تدوينة عبر وسائل التواصل الاجتماعي الأربعاء عدم احترام السلطات اليونانية للمراكز المعنوية والمساجد ومقابر الشهداء.

وأكد رفضهم تحويل مجمع "مراد ريس" الواقع في جزيرة رودوس والذي يضم مسجداً وتكية ومقبرة شهداء تعود إلى الحقبة العثمانية، إلى كلية للموسيقى.

وأضاف: "يجب أن يخجلوا من الممارسات التي تستهدف الإساءة لمقابر شهدائنا. نحن في تركيا، اعتبرنا عديداً من الكنائس الأرثوذكسية اليونانية تراثاً مشتركاً للبشرية، ورممناها وفتحناها للعبادة".

وتابع: "بالمقابل، نرى اليونان تنتهج مقاربة وحشية للتراث المشترك للبشرية، وتهاجم بوحشية تراثنا الثقافي المشترك".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً