قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إن أكبر مشكلة من ناحية التزوير المحتمل لنتائج الانتخابات في الولايات المتحدة ستكون مع الديمقراطيين وليس مع روسيا أو الصين أو إيران.

الرئيس الأمريكي أبدى تخوفه من إجراء التصويت عبر البريد في الانتخابات المقبلة
الرئيس الأمريكي أبدى تخوفه من إجراء التصويت عبر البريد في الانتخابات المقبلة (AP)

صرح الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بأن أكبر مشكلة من ناحية التزوير المحتمل لنتائج الانتخابات في الولايات المتحدة ستكون مع الديمقراطيين وليس مع روسيا أو الصين أو إيران.

وقال ترمب خلال مؤتمر صحفي، الأربعاء: "إنهم (الديمقراطيون) يريدون إنفاق 3.5 مليار دولار على التصويت عبر البريد في أنحاء البلاد".

وتابع: "هذا سيكون أكبر احتيال في تاريخ الانتخابات. وأنتم تتحدثون دائماً عن روسيا والصين وإيران عندما يدور الحديث عن الانتخابات، لكن أكبر مشكلة ستكون مع الديمقراطيين، وليس مع روسيا أو الصين أو إيران".

يذكر أن الولايات المتحدة اتهمت روسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية عام 2016. كما أعربت الاستخبارات الأمريكية عن مخاوفها من "تدخل روسي" في انتخابات 2020.

وكانت روسيا قد رفضت مراراً تلك الاتهامات، مشيرة إلى عدم وجود أي أساس لها.

المصدر: TRT عربي - وكالات