ترمب: لا يمكننا المكوث في المنازل طيلة السنوات الثلاث المقبلة، علينا إعادة فتح اقتصاد البلاد من جديد (Reuters)

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، إن الصين "لم تنتج فيروس كورونا عمداً"، ولكنها مسؤولة عن تحوله إلى جائحة عالمية.

وأضاف في مقابلة أجراها من البيت الأبيض، مع صحيفة نيويورك تايمز، أن التقارير الاستخباراتية تشير إلى "حدوث أشياء سيئة في الصين"، على حد تعبيره.

وأردف: "دعونا نواجه هذا الأمر، الصين لم تنتج كورونا عمداً، إلا أن هذا الفيروس خرج من هناك (مدينة ووهان الصينية) بطريقة ما".

والجمعة، قال ترمب إنه اطلع على أدلة تفيد بأن كورونا مصدره مختبر ووهان.

من جهة أخرى، قال ترمب إنه "من المحتمل أن تكون هناك بعض الوفيات خلال فترة تخفيف القيود الاحترازية المفروضة لمواجهة تفشي الفيروس".

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها، الثلاثاء، خلال مقابلة أخرى أجرتها معه محطة ABC، رداً على سؤال مفاده "هل تعتقد أن هذا هو الواقع الذى نواجهه - أن الأرواح ستضيع لإعادة فتح البلد؟".

وأضاف ترمب في سياق رده قائلاً: "سيحدث هذا لأنك لن تكون محجوزاً فى شقة أو منزل أو أياً كان، لكن في الوقت ذاته، سنمارس التباعد الاجتماعي، ونغسل اليدين، ونقوم بالكثير من الأشياء التى تعلمنا القيام بها خلال الفترة الأخيرة من الزمن".

وأردف قائلاً: "لا يمكننا المكوث في المنازل طيلة السنوات الثلاث المقبلة، علينا إعادة فتح اقتصاد البلاد من جديد".

وعن الحاجة التي دفعت لإعادة فتح البلاد، قال ترمب إن "قيود التباعد الاجتماعي أدت إلى جرعات زائدة من المخدرات والانتحار، ألق نظرة على ما يجري٫ الناس يفقدون وظائفهم. علينا أن نعيدها، وهذا ما نقوم به".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً