أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الجمعة، أنه لم يوافق على إلغاء رسوم جمركية عن منتجات صينية، بعد أن قال مسؤولون من البلدين: إنهم اتفقوا على إلغاء تدريجي لرسوم متبادلة إذا جرى التوصل إلى اتفاق تجاري بين البلدين.

أبلغ ترمب الصحفيين قبيل مغادرته البيت الأبيض بأنه يتطلع إلى أن يجري توقيع الاتفاق في الولايات المتحدة
أبلغ ترمب الصحفيين قبيل مغادرته البيت الأبيض بأنه يتطلع إلى أن يجري توقيع الاتفاق في الولايات المتحدة (Reuters)

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الجمعة، إنه لم يوافق على إلغاء رسوم جمركية على منتجات صينية، لكن بكين تتطلع إلى أن يفعل هذا.

جاءت تعليقات ترمب بعد أن قال مسؤولون من البلدين الخميس: إن الصين والولايات المتحدة وافقتا على إلغاء تدريجي لرسوم جمركية متبادلة إذا جرى التوصل إلى اتفاق تجاري بين البلدين.

وأبلغ ترمب الصحفيين قبيل مغادرته البيت الأبيض أنه يتطلع إلى أن يوقع الاتفاق في الولايات المتحدة.

وتدرس الصين خيارات سفر الرئيس شي جين بينغ لمقابلة نظيره ترمب والتوقيع على المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري، وفق ما نقلته شبكة بلومبرغ.

وفي 11 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، انتهت الجولة الأخيرة من المحادثات التجارية بين البلدين في واشنطن.

ويتضمن الاتفاق قيام الصين بزيادة مشترياتها من المنتجات الزراعية الأمريكية، والحفاظ على استقرار عملتها، وفتح أسواق الخدمات المالية أمام الشركات الأمريكية.

في المقابل، تريد بكين من الولايات المتحدة إلغاء الرسوم الجمركية التي ستدخل حيز التنفيذ في منتصف ديسمبر/كانون الأول المقبل على السلع بما في ذلك الهواتف الذكية.

المصدر: TRT عربي - وكالات