ترمب يعلن أنه رفع دعوى قضائية ضد شركات "فيسبوك" و"تويتر" و"غوغل" ومديريها (Tayfun Coskun/AA)

أعلن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب، الأربعاء، أنه رفع دعوى قضائية ضد شركات "فيسبوك" و"تويتر" و"غوغل" ومديريها، بدعوى "فرض رقابة غير دستورية" على حساباته.

جاء إعلان ترامب في خطاب ألقاه في نادٍ للغولف يملكه في نيوجرسي، نقلته وسائل إعلام أمريكية.

وقال ترمب إنه رفع الدعوى بصفته ممثلاً لـ"معهد أمريكا أولاً للسياسات"، الذي تولى الترويج لشعار أطلقه الرئيس الأمريكي السابق منذ الأيام الأولى لتوليه مهام منصبه رئيساً للولايات المتحدة عام 2017.

وأضاف: "قدمت، بصفتي ممثلاً رئيسياً (لمعهد أمريكا أولاً للسياسات)، طلب ملاحقة قضائية ضد عمالقة التكنولوجيا بما في ذلك فيسبوك وغوغل وتويتر".

وشملت الدعوى أيضاً رؤساء "فيسبوك" مارك زوكربيرغ، و"غوغل" سوندار بيتشاي، و"تويتر" جاك دورسي.

وقال ترمب إن مديري الشركات الثلاث "يفرضون رقابة غير قانونية وغير دستورية" عليه.

وأضاف: أنه "لا يوجد دليل أفضل على أن شركات التكنولوجيا خرجت عن السيطرة من أنها حظرت رئيس الولايات المتحدة أثناء ولايته".

وكان موقع "تويتر" علق حساب ترمب في 6 يناير/كانون الثاني الماضي، وهو اليوم الذي اقتحم فيه مؤيدو الرئيس السابق مبنى الكونغرس.

واتخذ موقع "فيسبوك" الخطوة نفسها في اليوم التالي.

وقال ترمب إن غوغل ويوتيوب (التابع لها) حذفا عدداً لا يحصى من مقاطع الفيديو التي تجرأت على التشكيك في طريقة معالجة منظمة الصحة العالمية لجائحة كورونا.

وتبرر مواقع التواصل الاجتماعي حظرها حسابات ترمب بممارسته للتحريض ومخالفة منشوراته لسياساتها.​​​​​​​

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً