تسعينية تخسر 32 مليون دولار في عملية احتيال كبرى بهونغ كونغ (Getty Images)

تمكن رجال الشرطة في هونغ كونغ من إلقاء القبض على متهم، بعد أن خسرت امرأة تبلغ من العمر 90 عاماً نحو 247 مليون دولار هونغ كونغ (32 مليون دولار أمريكي) في ما وُصف بأكبر عملية احتيال عبر الهاتف بالبلاد.

وتكشفت القصة بعدما اتصلت المسنة بالشرطة في 2 مارس/آذار وأخبرتهم أنها دفعت ما مجموعه 10 مدفوعات، بعد أن أخبر محتالون أن هُويتها قد استُخدمت في أنشطة إجرامية في الصين، وفقاً لما نقلته CNN عن الشرطة.

وقالت المسنة إنها تلقت مكالمة في أغسطس/آب 2020 من شخص ادعى أنه يعمل في مجال إنفاذ القانون في الصين.

وأشارت الشرطة إلى أن رجلاً زعم أنه مسؤول عن إنفاذ القانون في الصين زار منزلها وأعطاها هاتفاً محمولاً للتواصل معه، ثم أجرت المرأة سلسلة من المعاملات في حسابين مصرفيين حسب التعليمات.

وألقت الشرطة القبض على رجل يبلغ من العمر 19 عاماً في 25 مارس/أذار، وقد أُفرج عنه بكفالة، ومن المقرر أن يحضر للشرطة في أواخر أبريل/نيسان، وفقاً لبيان الشرطة في هونغ كونغ.

وأشارت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" إلى أن المرأة تعيش في أغلى حي بهونغ كونغ، وهي منطقة تسمى "القمة"، يقع فيها الجيب الحصري في أعلى نقطة بجزيرة هونغ كونغ.

وأضافت الصحيفة أن ثلاثة رجال اعتُقلوا الأسبوع الماضي على صلة بالحادثة.

وأوضحت تقارير أن عمليات الاحتيال عبر الهاتف في هونغ كونغ ارتفعت بنسبة 18 في المئة على أساس سنوي لتصل إلى 200 في الربع الأول من عام 2021.

كما ارتفع حجم الأموال التي جمعها المحتالون عبر الهاتف إلى 353 مليون دولار هونغ كونغ (45.5 مليون دولار أمريكي) في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً