نوّهت حركة النهضة بـ"المواقف الجزائرية الداعمة لتونس ودعمها التجربة الديمقراطية الناشئة بالبلاد" (Reuters)

عبّرت حركة النهضة التونسية عن رفضها تصريحات صدرت في تونس مؤخراً، ووصفتها بأنها "مسيئة للجزائر"، حسب وكالة الأناضول.

وتضمنت هذه التصريحات اتهامات للجزائر بـ"التدخل في الشأن الوطني إبان الثورة (ثورة 14 يناير/كانون الثاني 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق زي العابدين بن علي) وبعدها بهدف إجهاضها"، وفق بيان للحركة صدر مساء الاثنين.

وقالت النهضة إنها "ترفض هذه التصريحات المسيئة للشقيقة الجزائر، وتعتبرها متسرعة وغير مسؤولة وغير مراعية لعلاقات الأخوّة التي تربط الشعبين".

ونوّهت النهضة بـ"المواقف الجزائرية الداعمة لتونس ودعمها التجربة الديمقراطية الناشئة بالبلاد"، وأشادت بـ"جهود البلدين الشقيقين (تونس والجزائر) في دعم التعاون بينهما، بخاصة في المجال الاقتصادي والتصدي للإرهاب ومقاومة جائحة كورونا".

والسبت تداولت تقارير صحفية تصريحات للرئيس التونسي الأسبق المنصف المرزوقي، لقناة "الخليج" الفضائية، قال فيها إن "السلطات الجزائرية حاربت الثورة التونسية وناصبتها العداء في سنواتها الأولى، وإن ما عانته الثورة التونسية من النظام الجزائري، لا يقلّ عما عانته من دولة الإمارات ولو بأسلوب مختلف".

وكشف المرزوقي عن لقاء جمعه بالرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة حينها، وأنه طمأن السلطات الجزائرية بأن الثورة التونسية شأن داخلي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً