العراق يعاني أزمة نقص الكهرباء جراء الحروب المتعاقبة وعدم استقرار الأوضاع الأمنية في البلاد (Nabil Al-Jurani/AP)

فجّر مجهولون بواسطة عبوات ناسفة الاثنين برجين لخط يغذي العراق بالكهرباء من إيران في محافظة ديالى، وفق مصدر أمني.

وقال الملازم أول في شرطة ديالى شعلان الكاملي إن "مسلحين مجهولين يشتبه بأنهم ينتمون إلى داعش فجرّوا برجين لنقل الكهرباء للربط بين إيران وديالى بواسطة عبوات ناسفة"، وفق حديثه لوكالة الأناضول.

وأوضح أن الهجوم وقع في منطقة المقالع قرب بحيرة حمرين على بعد 55 كم شمال شرق مدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى.

وأضاف الكاملي أن تفجير العبوات تسبب في تدمير البرجين وانقطاع الكهرباء عن مناطق واسعة في المحافظة، مشيراً إلى أن فرق الصيانة ومكافحة المتفجرات توجهت إلى مكان الحادث لإصلاح البرجين وإعادة الخط إلى الخدمة.

وعادةً يستورد العراق الكهرباء من إيران عبر 4 خطوط بواقع 1200 ميغاوات.

وفي الأسابيع القليلة الماضية شهد العراق هجمات متصاعدة تستهدف أبراج نقل الكهرباء ومحطات التوليد في مناطق متفرقة بالبلاد، وهو ما تسبب في انقطاع تام للشبكة باستثناء إقليم كردستان في الثاني من يوليو/تموز الجاري، قبل أن يعود تدريجياً بعد عدة ساعات، وهو الأمر الذي زاد من نقمة السكان على الحكومة ومسؤولي البلاد.

وتتهم السلطات العراقية مسلحي "داعش" بالوقوف وراء معظم الهجمات.

ومنذ عقود يعاني العراق أزمة نقص الكهرباء جراء الحروب المتعاقبة وعدم استقرار الأوضاع الأمنية في البلاد فضلاً عن استشراء الفساد.

وينتج العراق ما بين 19 و21 ألف ميغاوات من الطاقة الكهربائية، بينما الاحتياج الفعلي يتجاوز 30 ألف ميغاوات، وفقاً لمسؤولين في قطاع الكهرباء.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً