المسجد الأقصى / صورة: AA (AA)
تابعنا



قالت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية، الأحد، إن مستوطنين إسرائيليين وجنوداً اقتحموا المسجد الأقصى 262 مرة خلال عام 2022، في حين منع الجيش رفع الأذان 613 مرة في المسجد الإبراهيمي بمدينة الخليل (جنوب).

جاء ذلك في تقرير سنوي أصدرته الوزارة ووصل وكالة الأناضول نسخة منه.

وجاء في التقرير، أن "الاحتلال والمستوطنين صعّدوا اعتداءاتهم على المسجد الأقصى سواء بعدد الاقتحامات التي تجاوزت 262 اقتحاماً، أو بأعداد المقتحمين الذين تجاوزوا 48 ألفاً".

وأشار التقرير إلى "وجود مخططات تهويدية خطيرة تستهدف المسجد الأقصى والبلدة القديمة".

ورصد "عشرات حالات الإبعاد لحراس المسجد الأقصى وسدنته والمرابطين والمرابطات وللمواطنين الفلسطينيين عن المسجد".

وفي المسجد الإبراهيمي، بمدينة الخليل قال التقرير إن "الاحتلال الإسرائيلي منع رفع الأذان 613 وقتاً وأغلقه 10 أيام" خلال 2022.

ورصد التقرير أكثر من 175 اعتداء بأشكال متنوعة على المسجد، منها "مواصلة بناء المصعد الكهربائي والمسار السياحي للمصعد، والحفريات، ورفع الأعلام والشمعدان على سطحه، وأقام الحفلات الصاخبة".

ويقع المسجد الإبراهيمي في البلدة القديمة من الخليل التي تخضع للسيطرة الإسرائيلية، ويُعتقد أنه بُني على ضريح النبي إبراهيم عليه السلام.

ومنذ عام 1994، قسمت إسرائيل المسجد بواقع 63% لليهود، و37% للمسلمين، عقب مذبحة ارتكبها مستوطن أسفرت عن استشهاد 29 مصلياً.


AA
الأكثر تداولاً