أنباء تحدثت في الآونة الأخيرة عن  نية النادي الفرنسي التخلي عن البرغوث مع إمكانية عودته إلى برشلونة من جديد (AFP)
تابعنا

أكدت صحيفة "ماركا" الإسبانية، أن مستقبل اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي قد جرى مناقشته بشكل موسع داخل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بعد الخروج من دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد.

وكانت بعض الأنباء قد انتشرت في الفترة الأخيرة، حول نية النادي الفرنسي في التخلي عن اللاعب، مع إمكانية عودته إلى برشلونة من جديد.

وأشارت الصحيفة إلى أن النادي الفرنسي يؤمن بضرورة وجود ميسي في الفريق لعدة أسباب، أهمها اقتراب كيليان مبابي من الرحيل إلى ريال مدريد.

والسبب الآخر هو تراجع مستوى نيمار الفترة الأخيرة وهجوم الجماهير ضده، وإمكانية رحيله هو الآخر الصيف القادم.

وأوضحت الصحيفة أن خطط سان جيرمان المستقبلية تشمل وجود ميسي داخل الفريق حتى نهاية عقده المستمر لمدة عامين، مع إمكانية التمديد لعام إضافي في حالة موافقة الطرفين.

ومن غير الواضح حتى الآن الدور الذي سيلعبه ميسي بعد رحيل مبابي، حيث يلعب حالياً بمركز صانع الألعاب، لكن من المتوقع انتقاله إلى مكان أكثر حسماً من الناحية التهديفية بعد مغادرة الفرنسي لحديقة الأمراء.

وأشارت "ماركا" إلى أن ميسي لا يزال يريد العودة إلى منصات التتويج بدوري أبطال أوروبا، وهي البطولة التي يصر باريس على الفوز بها.

ويطمح اللاعب في الحصول كذلك على جائزة أفضل صانع للأهداف بالدوري الفرنسي، حيث صنع 11 هدفاً في 18 مباراة حتى الآن مقابل 10 لمبابي.

ويوجه الأرجنتيني أنظاره كذلك نحو كأس العالم في قطر بشهر نوفمبر القادم، حيث يراها الفرصة الأخيرة له ليكون بطل العالم، وسيكون وقتها عمره 35 سنة ونصف.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً