يواصل تنظيم YPG/PKK الإرهابي إرسال النفط إلى النظام السوري رغم قانون قيصر الأمريكي الذي يحظر ذلك. وأفادت مصادر محلية بأن نحو 500 شاحنة محملة بالنفط مملوكة لرجل أعمال مرتبط بالنظام السوري، تنطلق يومياً من مناطق سيطرة YPG الإرهابي إلى مناطق النظام.

شاحنات النفط  تسلك طريق أبيض-الرقة وتتجنب السير في الطريق الدولي M4 لكي لا يُفتضح أمرها
شاحنات النفط  تسلك طريق أبيض-الرقة وتتجنب السير في الطريق الدولي M4 لكي لا يُفتضح أمرها (AP)

يواصل تنظيم YPG/PKK الإرهابي إرسال النفط إلى النظام السوري رغم قانون قيصر الأمريكي الذي يحظر ذلك.

وأفادت مصادر محلية بأن نحو 500 شاحنة محملة بالنفط مملوكة لرجل الأعمال السوري المرتبط بالنظام حسام القاطرجي، تنطلق يومياً من مناطق سيطرة YPG الإرهابي إلى مناطق النظام.

وأضافت المصادر ذاتها أن النفط الذي يُرسَل إلى النظام يأتي من محافظة دير الزور ومنطقة رميلان بمحافظة الحسكة.

وأشارت إلى أن شاحنات النفط الخام القادمة من دير الزور تُجمَّع بمنطقة الشدادي جنوبي الحسكة، فيما يُجمَّع النفط الخام والمكرر القادم من حقول رميلان بمنطقة المواصلات بذات المحافظة.

كما أوضحت المصادر أن الشاحنات في النقطتين المذكورتين تسلك طريق أبيض-الرقة وتتجنب السير في الطريق الدولي M4 لكي لا يُفتضح أمرها.

وذكرت أن شاحنات النفط تعبر إلى مناطق سيطرة النظام من معبر الهورة جنوبي مدينة الطبقة بمحافظة الرقة، ثم تتجه إلى مصافي النفط التابعة للنظام في محافظة حمص وسط البلاد.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب صدّق على قانون قيصر في ديسمبر/كانون الأول الماضي، وقد سُمّي القانون نسبة إلى ضابط سوري منشقّ سرّب آلاف الصور لمعتقلين قُتلوا تحت التعذيب في سجون النظام السوري.

ويفرض القانون عقوبات اقتصادية على كل شخص أو جهة أو شركة يثبت تعامله أو تعاملها مع النظام في مجالات البترول والبناء والمجالات العسكرية.

المصدر: TRT عربي - وكالات