أعلنت فرنسا على لسان المدعي العام في باريس أن بعض عناصر الشرطة سيواجهون محاكمة بسبب عنف الشرطة أثناء احتجاجات السترات الصفراء، وسيحال بعض أفراد الشرطة إلى محكمة جنائية بحلول نهاية العام.

لم توجه تهم أولية إلى أي شرطي حتى الآن
لم توجه تهم أولية إلى أي شرطي حتى الآن (AA)

قال المدعي العام في باريس ريمي هيتز إن بعض عناصر الشرطة سيواجهون محاكمة بسبب عنف الشرطة أثناء احتجاجات السترات الصفراء.

وفي مقابلة مع صحيفة لو باريزيان نشرت الجمعة، قال هيتز إنه فُتح 174 تحقيقاً مرتبطاً بقوات الأمن في باريس.

وقال "سيحال بعض أفراد الشرطة إلى محكمة جنائية بحلول نهاية العام".

وأشار هيتز إلى أن العديد من الحالات تتعلق باستخدام الشرطة للقذائف المطاطية، مضيفاً أنه لم توجه تهم أولية إلى أي شرطي حتى الآن.

وظهرت حركة السترات الصفراء في الخريف الماضي للمطالبة بتخفيض الضرائب المرتفعة ورفع الحد الأدنى للأجور. وجاء هذا الاسم من السترات الصفراء التي كان يرتديها العديد من المتظاهرين.

المصدر: TRT عربي - وكالات