وقف الأمن التركي في مدينة إسطنبول ثلاثة أشخاص يُشتبه في انتمائهم إلى تنظيم داعش الإرهابي بدعوى عزمهم القيام بعملية إرهابية تستهدف احتفالات عيد الجمهورية في تركيا.

الأمن التركي في إسطنبول يوقف 3 أشخاص يُشتبه في انتمائهم إلى تنظيم داعش الإرهابي بتهمة التخطيط لعملية إرهابية
الأمن التركي في إسطنبول يوقف 3 أشخاص يُشتبه في انتمائهم إلى تنظيم داعش الإرهابي بتهمة التخطيط لعملية إرهابية (Reuters)

وقفت السلطات الأمنية التركية في مدينة إسطنبول ثلاثة أشخاص يُشتبه في انتمائهم إلى تنظيم داعش الإرهابي بدعوى عزمهم القيام بعملية إرهابية تستهدف احتفالات عيد الجمهورية في تركيا.

جاء ذلك بعد تعقُّب فرق مكافحة الإرهاب ومديرية أمن إسطنبول المشتبه بهم، خلال الفترة التي أعقبت مقتل زعيم داعش أبو بكر البغدادي فجر الأحد، بمحافظة إدلب السورية.

وتوصلت الفرق إلى معلومات تفيد بأن الموقوفين كانوا يعتزمون تنفيذ عملية إرهابية في إسطنبول، وأنهم تواصلوا من أجل ذلك مع الأشخاص الذين سيوفرون المستلزمات اللوجستية لهم.

وتَبيَّن لفرق مكافحة الإرهاب أن الموقوفين سرقوا الأسبوع الفائت سيارة في منطقة سانجاق تبه، وغيّروا لوحتها الرقمية وتركوها قرب مبنى ولاية إسطنبول في منطقة الفاتح.

ووُقف الأشخاص المذكورون عبر 5 عمليات مداهمة متزامنة في مناطق الفاتح وأطاشهير وسانجاق تبه. وعثرت فرق مكافحة الإرهاب خلال المداهمات على بندقية ومسدس وعدد كبير من الطلقات، إضافة إلى وثائق تنظيمية ومستلزمات إلكترونية.

ولدى مراجعة سجلاتهم الأمنية اتضح أن أحد الموقوفين أمضى فترة طويلة في السجن بتهمة الانتماء إلى داعش الإرهابي، فيما تَبيَّن أن شقيق موقوف آخَر قُتِل في اشتباكات للتنظيم الإرهابي بسوريا.

المصدر: TRT عربي - وكالات