سعيد يعلن مواصلة "التدابير الاستثنائية" بما فيها تعليق عمل البرلمان (AP)

أعلنت رئاسة الجمهورية التونسية الأربعاء القرارات الجديدة التي اتخذها رئيس الجمهورية قيس سعيّد وفقاً لأمر رئاسي أصدره.

فيما قال راشد الغنوشي رئيس حزب النهضة في تونس لرويترز إن الإعلانات التي أصدرها الرئيس قيس سعيد هي عبارة عن إلغاء للدستور وإن الحزب لا يوافق على هذا.

وذكرت الرئاسة على صفحتها الرسمية على فيسبوك أن التدابير تتمثل في "مواصلة تعليق جميع اختصاصات مجلس نواب الشعب ومواصلة رفع الحصانة البرلمانية عن جميع أعضائه ووضع حد لكل المنح والامتيازات المسندة لرئيس مجلس نواب الشعب وأعضائه".

أصدر رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الأربعاء 22 سبتمبر 2021، أمرا رئاسيا يتعلق بـتدابير استثنائية: 1. مواصلة تعليق...

Posted by ‎Présidence Tunisie رئاسة الجمهورية التونسية‎ on Wednesday, September 22, 2021

وأضافت أنها تشمل أيضاً استمرار التدابير الخاصة بممارسة السلطتين التشريعية والتنفيذية و"مواصلة العمل بتوطئة الدستور وبالبابين الأول والثاني منه وبجميع الأحكام الدستورية التي لا تتعارض مع هذه التدابير الاستثنائية، إضافة إلى إلغاء الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية القوانين".

كما ينص المرسوم الرئاسي على "تولي رئيس الجمهورية إعداد مشاريع التعديلات المتعلقة بالإصلاحات السياسية بالاستعانة بلجنة يجري تنظيمها بأمر رئاسي".

وفرض الرئيس سعيد منذ 25 يوليو/تموز الماضي "إجراءات استثنائية" شملت إقالة رئيس الحكومة هشام المشيشي وتجميد اختصاصات البرلمان ورفع الحصانة عن النواب، فضلاً عن توقيفات وإعفاءات لعدد من المسؤولين.


TRT عربي
الأكثر تداولاً