تويتر تستعين بفريق قانوني لمقاضاة ماسك بعد تراجعه عن صفقة الاستحواذ   (AFP)
تابعنا

استعانت شركة تويتر بشركة محاماة لرفع دعوى قضائية على الملياردير ورجل الأعمال الأميركي، إيلون ماسك، بعد أن تخلى الأخير عن قرار استحواذه على الشركة مقابل 44 مليار دولار، وفقاً لما نقلته وكالة "بلومبيرغ" عن مطلعين على الأمر.

وحسب الأشخاص، الذين رفضوا الكشف عن هويتهم لأن الأمر يتعلق بالخصوصية، فإن الشركة تخطط لرفع الدعوى القضائية مطلع الأسبوع الجاري، وذكروا أن تويتر استعانت بخدمات مكتب "Wachtell" القانوني، ما قد يتيح إليها الوصول إلى أسماء مميزة في عالم المحاماة من بينهم بيل سافيت وليو ستراين، الذي عمل مستشاراً لمحكمة "Delaware Chancery Court" والتي ستنظر في القضية.

وتختلف هذه المحكمة عن غيرها بأن من يشرف عليها يسمون بـ "chancery judges" وهم أقرب لخبراء في الأعمال، ويتميز هذا النوع من المحاكم بإجراءات المبسطة بلا هيئة للمحلفين، وبلا تعويضات عقابية جسيمة.

وتعد ديلاوير موطناً لأكثر من نصف الشركات العامة الأمريكية، بما في ذلك تويتر، وأكثر من 60 في المئة من قائمة الشركات الـ 500 التي تحددها مجلة "فورتشن".

كما استعان ماسك بشركة "Quinn Emanuel Urquhart & Sullivan LLP"، والتي قادت دفاعه الناجح ضد دعوى تشهير في عام 2019 وتمثله حالياً كجزء من دعوى قضائية جارية للمساهمين بشأن محاولته الفاشلة لخصخصة شركة "تسلا" في عام 2018.

ورفض مسؤول في "Wachtell" طلب بلومبيرغ التعليق، وتعذر الوصول إلى متحدثين باسم مكتب المحاماة الممثل لماسك، وفقاً للوكالة، كما رفض متحدث باسم تويتر التعليق. ولم يرد ماسك وجاريد بيرشال، رئيس مكتب عائلته، على طلب للتعليق.

وأرسل إيلون ماسك خطاباً إلى تويتر، الجمعة، أعلن فيه أنه أنهى الاتفاق المبرم، في أبريل/نيسان لشراء المنصة مقابل 54.20 دولار للسهم الواحد، أو 44 مليار دولار في المجموع.

وذكر رئيس "تسلا" و"سبيس إكس" حججاً من بينها، أن مجلس الإدارة قلّل عدد الحسابات غير الأصلية النشطة على المنصة، ولم يزوده بكل المعلومات اللازمة لتقييم مشكلة البريد العشوائي بشكل صحيح.

وتحدث محامو ماسك، في تقرير مطول لفرانس برس تحت عنوان "المستقبل المظلم لتويتر.. اللعبة التي رفضها إيلون ماسك"، أيضاً عن عمليات تسريح طالت مؤخراً موظفين من تويتر وتجميد التوظيف، وهما أمران مخالفان لالتزام المجموعة مواصلة العمل بشكل طبيعي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً