تواصل الحرائق تدمير مساحات كبيرة من الأراضي غربيّ الولايات المتحدة  (Fred Greaves/Reuters)

تواصل الحرائق تدمير مساحات كبيرة من الأراضي غربي الولايات المتحدة، حيث أُبلغَ عن 8 مفقودين على الأقلّ بسبب الحرائق.

ويكافح آلاف رجال الإطفاء حريق "ديكسي" الذي اجتاح شمال ولاية كاليفورنيا ويعد ثالث أكبر حريق في تاريخها، بعد أن أتى على أكثر من 1800 كيلومتر مربع منذ اندلاعه منتصف يوليو/تموز الماضي.

ورجع العلماء موجات الجفاف بالمنطقة إلى التغير في المناخ، الذي جعل البيئة أكثر عرضة للحرائق الضخمة والمدمرة.

وحسبما أفاد مراسل الأناضول السبت، أعلن مسؤولون بمنطقة بولماس عن فقد ما لا يقل عن 8 أشخاص.

وأوضح أن عمليات البحث عن المفقودين مستمرة.

تتواصل عمليات البحث عن المفقودين في مدينة كاليفورنيا (Reuters)

وتسبب الجفاف الذي يسيطر على غرب الولايات المتحدة منذ فترة طويلة والذي يقول العلماء إنه يعزى إلى ظاهرة تغير المناخ، في جعلها أكثر عرضة للحرائق الضخمة والمدمرة.

وأتى حريق "ديكسي فاير" الذي اجتاح مدينة غرينفيل هذا الأسبوع، على أكثر من 1700 كيلومتر مربع منذ اندلاعه في منتصف يوليو/تموز.

وقال قائد شرطة مقاطعة بلوماس تود جونز الذي يساعد في تنسيق مكافحة الحريق، إن حجم الدمار كان هائلاً.

بدت غرينفيل متفحمة ومدمرة الجمعة بعد انهيار المنشآت الخشبية بالكامل وتحول بعض المباني الحجرية إلى أنقاض.

الخراب يخيم على مدينة كاليفورنيا إثر انتشار الحريق (AFP)

وأوضح جونز أن هذا الحريق الضخم لم يسفر عن وقوع إصابات حتى الآن، لكنه شدد على أهمية استجابة الأشخاص الموجودين في طريقه لتحذيرات الإخلاء.

ويكافح أكثر من خمسة آلاف إطفائي الحريق الذي يرسل سحباً هائلة من الدخان يمكن رؤيتها بسهولة من الفضاء.

رجال الإطفاء يحاولون السيطرة على الحريق رغم قوته (AP)

وقال مديرو الحوادث إنهم يتوقعون أن تؤدي الرياح العاتية إلى تغذية النيران.

وكانت هذه الرياح، بالإضافة إلى وجود تضاريس شديدة الانحدار ووفرة في الغطاء النباتي الجاف، تغذي ألسنة اللهب مما يصعّب مهمة الإطفائيين.

وتوسع حريق "ديكسي فاير" بين ليلة وضحاها وأصبح يغطي 175 ألف هكتار، وهي مساحة أكبر من المساحة التي أتى عليها "بوتليغ فاير" الذي نشب في ولاية أوريغون الشهر الماضي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً