أوضح جاوش أوغلو أنه بحث الزيارة الجماعية لوزراء الخارجية إلى كابل مع نظيرته الإندونيسية على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  (Fatih Aktas/AA)

قال وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو الثلاثاء إنهم يخططون لعقد زيارة جماعية لوزراء خارجية عدة دول إلى العاصمة الأفغانية كابل.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده جاوش أوغلو مع نظيرته الإندونيسية ريتنو مرسودي في مقر وزارة الخارجية التركية بالعاصمة أنقرة.

وأشار جاوش أوغلو إلى أنهم يتابعون الأوضاع في أفغانستان من كثب وأنهم سينتهون من مخطط الزيارة في الأيام المقبلة.

وأوضح أنه بحث موضوع الزيارة الجماعية لوزراء الخارجية إلى كابل مع نظيرته الإندونيسية على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، لافتاً إلى أنّ فكرة الزيارة لاقت ترحيباً من قبل نظرائه في الدول الصديقة والشقيقة.

كما كشف جاوش أوغلو عن رغبتهم في عقد اجتماع لمجموعة ميكتا (المكسيك-إندونيسيا-كوريا الجنوبية-تركيا-أستراليا) على مستوى القادة في إندونيسيا، بالتزامن مع قمة مجموعة العشرين التي تترأس جاكرتا دورتها القادمة بعد إيطاليا.

كذلك تطرَّق جاوش أوغلو إلى مبادرة "آسيا من جديد" التركية قائلاً: "لتحقيق النجاح في مبادرتنا، نحن نرى إندونيسيا من أهم شركائنا، وفي إطار هذه المبادرة علاقاتنا ستتطور أكثر".

وأضاف: "سنعمل على مواصلة تعاوننا وتطوير علاقاتنا، لأننا فاعلون إقليمياً وأصحاب نوايا حسنة".

وبحث الجانبان، حسب جاوش أوغلو، في لقائهم الزيارة المرتقبة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى إندونيسيا.

وبين أنّ البلدين اتفقا مسبقاً على تأسيس آلية لعمل المجلس الاستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين، وأنّه يرغب مع نظيرته الإندونيسية في عقد أول اجتماع للمجلس أثناء زيارة أردوغان إلى جاكرتا.

وتطرق جاوش أوغلو إلى اتفاقات التعاون التي وقعت بين الوكالة التركية للتعاون والتنسيق (تيكا) ووزارة الخارجية الإندونيسية، إلى جانب الاتفاقات بين شركات أدوية تركيا وإندونيسية.

وقال إن "كل اتفاق يقوي علاقتنا مع إندونيسيا والاتفاقات التي وقَّعناها حتى اليوم تعزز الأرضية القانونية لعلاقاتنا، ونمتلك الإرادة الكاملة في تطوير علاقاتنا بكل المجالات، لا سيما التجارية والصناعات الدفاعية والصحة".

وضرب جاوش أوغلو مثالاً على الخطوات المتخذة أخيراً لتعزيز العلاقات كالاعتراف المتبادل بشهادات اللقاح ضد كورونا وإعفاء المواطنين الإندونيسيين من تأشيرة دخول 30 يوماً إلى الأراضي التركية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً