جاوش أوغلو: لم ولن نعترف باحتلال القرم مطلقاً (AA)

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو أن بلاده تدعم وحدة الأراضي الأوكرانية، وأنها "لم ولن تعترف مطلقاً باحتلال شبه جزيرة القرم".

جاء ذلك في تصريح للصحفيين الاثنين، قبيل مشاركته في قمة "منصة القرم" المنعقدة في العاصمة الأوكرانية كييف.

وأشار جاوش أوغلو إلى أن تركيا تشارك في القمة لإظهار دعمها لوحدة أراضي أوكرانيا، والأهمية التي توليها لحقوق تتار القرم.

وتابع قائلاً: "لم نعترف قط بالضم غير القانوني لشبه جز يرة القرم، ونؤكد باستمرار أننا لن نعترف بذلك، وندعم مع باقي الدول الحلفاء وحدة أراضي وحدود شبه جزيرة القرم وأوكرانيا".

وأكد جاوش أوغلو أن قمة "منصة القرم" ستلعب دوراً مهماً في الدفاع عن حقوق تتار القرم وشبه الجزيرة، وفي حماية الحدود الأوكرانية.

وحول العلاقات التركية والأوكرانية، قال جاوش أوغلو: "نعمل بجد لمواصلة تطوير علاقاتنا في مختلف المجالات، سأعود إلى أوكرانيا مرة أخرى في أكتوبر (تشرين الأول) القادم لعقد اجتماع التخطيط الاستراتيجي المشترك مع نظيري وصديقي العزيز ديميتري كوليبا".

وينتمي تتار القرم إلى مجموعة عرقية تركية، وتعتبر شبه الجزيرة موطنهم الأصلي، وقد تعرضوا لعمليات تهجير قسرية نحو وسط روسيا وسيبيريا ودول آسيا الوسطى، إبان الحكم السوفييتي لأوكرانيا (1919ـ1991).

وعقب استفتاء من جانب واحد في 16 مارس/آذار 2014، ضمت روسيا إلى أراضيها شبه جزيرة القرم التابعة لأوكرانيا، وهو ما لم يعترف به المجتمع الدولي، وأعقبه فرض عقوبات على موسكو من قبل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وعدد من الدول.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً