جاوش أوغلو: نواصل مباحثاتنا بشأن F16 مع واشنطن بشكل طبيعي   (AA)
تابعنا

شدد وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو على أن المباحثات مع واشنطن بخصوص مقاتلات F16 تجري بشكل طبيعي.

جاء ذلك في حديثه للصحفيين، الجمعة، بالبيت التركي بمدينة نيويورك التي يزورها للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وقال جاوش أوغلو: "المحادثات الآن تجري بشكل طبيعي، وبالطبع توجد أصوات في الكونغرس (الأمريكي) دفعت الجميع إلى التساؤل إن كان سيجري فرض عوائق أو شروط. ولكن المحادثات الفنية تجري بشكل طبيعي".

وأكد أن الإدارة الأمريكية عازمة على مواصلة المحادثات بشأن مقاتلات F16، مشيراً إلى أن نظيره الأمريكي أنتوني بلينكين، أكد له ذلك خلال لقائهما الثنائي الثلاثاء الماضي.

ولفت إلى أنه أجرى 33 لقاء، وأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أجرى 25 لقاء على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وبيّن جاوش أوغلو أن اللقاءات ركزت على العلاقات الثنائية بالإضافة إلى التطورات المتعلقة بالحرب بين روسيا وأوكرانيا.

ونقل الإشادات التي تلقاها من نظرائه والمتعلقة بمساهمات تركيا في تحقيق السلام على الصعيد الدولي، وفي مقدمتها اتفاقية الحبوب التي أشرف عليها الرئيس أردوغان، المهمة للأمن الغذائي العالمي.

وأوضح أن المسؤولين الدوليين يعتبرون تركيا بمثابة الأمل من أجل السلام، وأن إعلان وقف إطلاق النار بين روسيا وأوكرانيا، إن حدث، سيكون بوساطة تركية.

وأكد أن جميع الدول تريد انتهاء الحرب بين أوكرانيا وروسيا، لأن الجميع يشعر بتداعياتها، قائلاً: "لهذا السبب تركيا ستواصل مساعيها، فنحن منذ فترة طويلة نتبنى سياسة متزنة في هذا الصعيد، وبسبب هذه السياسة تعرضنا لانتقادات داخلية وخارجية تتساءل عن وجود انحراف في السياسة الخارجية التركية".

والخميس، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن أنقرة تأمل بحدوث تطور إيجابي قريباً بشأن شراء بلاده مقاتلات F16 من الولايات المتحدة الأمريكية.

وذكر أردوغان أنه أجرى مباحثات إيجابية مع نظيره الأمريكي جو بايدن، وأخرى مع أعضاء جمهوريين في مجلس الشيوخ بشأن ملف شراء مقاتلات F16.

وأوضح أن وزير الدفاع التركي خلوصي أقار أجرى مباحثات أيضاً مع الجانب الأمريكي.

وكانت تركيا قد قدمت طلباً للولايات المتحدة لشراء مقاتلات من طراز F16 ومعدات لتحديث مقاتلات من الطراز نفسه ضمن سلاح الجو التركي.

وفي يونيو/حزيران شدد بايدن على ضرورة بيع مقاتلات F16 لتركيا وتحديث أسطولها، في تصريح له خلال مؤتمر صحفي بختام قمة زعماء حلف الناتو بمدريد.

وسبق أن صرح أردوغان في مارس/آذار بأن الوزير أقار يجري محادثات مع الجانب الأمريكي لشراء وتحديث مقاتلات F16 وأن الأمور تسير بشكل إيجابي.

وفي 9 سبتمبر/أيلول الجاري، أعلن أردوغان، أن تركيا يمكنها تأمين طائرات مقاتلة من دول أخرى في حال لم تحصل على مقاتلات F-16 من الولايات المتحدة.

وقال في تصريحات صحفية: "يمكننا تأمين طائرات مقاتلة من أي مكان، فهناك بريطانيا وفرنسا وروسيا تبيعها وثمة دول تلمح لنا بذلك".

وأضاف: "آمل أن لا تقودنا الولايات المتحدة إلى سُبل أخرى بخصوص ملف مقاتلات F-16، فهي ليست المكان الوحيد الذي يبيع طائرات حربية".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً